ميداني

قوات درع الفرات تصد تسللاً لقسد شمالي حلب

اندلعت اشتباكات عنيفة بين قوات درع الفرات و قوات سوريا الديمقراطية على جبهة الشيخ عيسى و محاور أخرى في ريف حلب الشمالي، بعد منتصف ليل الجمعة السابع عشر من فبراير شباط الجاري.

و في حديث خاص لـ ” وكالة خطوة الإخبارية ” قال قائد الفوج الخامس المشارك في عملية درع الفرات ”حسام كبصو” إنّ قوات سوريا الديمقراطية حاولت التسلل بعد منتصف الليل على مواقع الثوار في بلدة جبرين بالتزامن مع محاولة تسلل أخرى على محور مدينة مارع شمال حلب، حيث دارت اشتباكات عنيفة بالأسلحة الثقيلة و المتوسطة بين الطرفين استمرت لمدة أربع ساعات و انتهت فجر اليوم بعد تمكن الثوار من التصدي لها، حيث وقع قتلى وجرحى لقسد، وقتيل وجريحين للثوار.

و في سياق متصل أفاد مراسل وكالة خطوة الإخبارية في ريف حلب “زين علي” بأنّ الاشتباكات أسفرت عن مقتل الشاب “محمد ويس مصطفى الخطيب” على أطراف مدينة إعزاز، و قتيل و عدة جرحى جراء قصف بالهاون استهدف أطراف مدينة مارع من قبل قوات قسد المتمركزة في قرية الشيخ عيسى بريف حلب الشمالي، الليلة الماضية.

و أضاف مراسلنا أنّ قوات المجلس العسكري لمدينة تل رفعت استهدفت بقذائف الهاون تجمعات الوحدات الكردية المتمركزة في مدينة تل رفعت الليلة الماضية، بينما خرجت مظاهرة ليلية في معبر باب السلامة الحدودي مع تركيا طالب فيها المتظاهرون الثوار بتحرير أراضيهم التي احتلتها الوحدات الكردية.

يذكر أن قوات سوريا الديمقراطية المتمركزة في جبل برصايا استهدفت مخيم يازي باغ للاجئين الواقع على الشريط الحدودي بقذائف الهاون و الرشاشات الثقيلة يوم أمس ما أدى إلى وقوع إصابات بصفوف المدنيين بينهم نساء و أطفال، في حين تمكن الثوار من استعادة قرية حزوان بعد سيطرة قسد عليها أول أمس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق