الشأن السوري

جيش الإسلام يفشل محاولة تقدم الأسد بالمرج و الأخير يرد بغاز الكلور

مع استمرار محاولاتها باقتحام غوطة دمشق الشرقية قامت قوات النظام اليوم الثلاثاء الواحد و العشرين من شباط فبراير الجاري باستهداف بلدة حوش الضواهرة بالغازات السامّة .

و في تصريح خاص لـ ” وكالة خطوة الإخبارية ” قال السيّد ” حمزة بيرقدار ” الناطق باسم هيئة أركان جيش الإسلام إنّه وضمن الحملة الممنهجة على مناطق المرج من قبل قوات الأسد و ميليشياته في محاولة لاقتحامها و السيطرة عليها استهدفت قوات النظام و للمرة الثانية جبهات حوش الضواهرة اليوم بثمانية صواريخ تحمل غاز الكلور السام نتج عن ذلك إصابة بعض المقاتلين إصابات طفيفة ثم تلاها قصف مكثّف بقذائف المدفعية الثقيلة و صواريخ الأرض أرض على بلدات المرج .

و أشار بيرقدار إلى أنّ تلك الجبهة شهدت اليوم حشوداً على ما يبدو أنها محاولة للاقتحام بعد الانتهاء من القصف المدفعي و انتهاء مفعول الغاز لكنّ مدفعية جيش الإسلام استهدفت تجمعاتهم و مواقعهم مما أدى إلى فض تلك الحشود و إفشال المحاولة ، و من جانب آخر تم استهداف و عطب مجنزرة (تركس) على جبهة الكرم ” أوتوستراد دمشق حمص” اليوم .

يذكر أنّ العديد من المدنيين أصيبوا اليوم جراء قصف النظام العنيف بصواريخ أرض أرض على بلدتي النشابية و حزرما في منطقة المرج ، فيما تجدد القصف المدفعي على أطراف مدينة دوما و حيّ جوبر الدمشقي و اقتصرت الأضرار على الماديات .

 

97378

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى