الشأن السوري

مستجدات ملف التفاوض في حي الوعر ولقاء جديد اليوم

لقاءات مستمرة يشهدها حي الوعر المحاصر في حمص المدينة منذ يوم الاثنين الفائت، حيث خرج، ظهر الخميس التاسع من مارس آذار الجاري، وفد مدني مكون من إحدى عشر شخصاً مدنياً من وجهاء الحي للقاء الروس و النظام في المخبز الآلي الواقع على أطراف الحي، بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في الوعر ” فيصل أبو عزام “.

و أفاد مراسل الوكالة بأنّ الغاية و الهدف من هذا الوفد هو مساعدة لجنة التفاوض بعد مطالب النظام يوم أمس بإخراج المسلحين بأسرع مدة ممكنة و لا تتجاوز مدة أسبوع، و هذا ما رفضته لجنة التفاوض، و وصفته بالمطلب التعجيزي و لا يمكن تنفيذه، و يسبب رعب و خوف لبقية المدنيين الذين يرغبون بالبقاء، مشيراً إلى أنّ لجنة التفاوض تريده على دفعات و ضمن آلية منظمّة و مدة زمنية تكون كافية لإراحة الخارج، كما أنّ جدولة الخروج هي مطلب عام و ليست عسكري كما يدعي النظام، و هذا سبب ذهاب الوفد المدني اليوم.

يذكر أنّ اجتماع يوم أمس ضمّ لجنة مفاوضات الحي و وفد روسي يترأسه رتبة رفيعة من مطار حميميم و ممثلين عن النظام حيث استغرق الاجتماع مدة تجاوزت الثماني ساعات متواصلة، و قد وضع النظام و الروس أهالي الحي تحت ثلاث خيارات أحلاها مُرّ ” إمّا التهجير الكامل ، أو تدمير الحي فوق ساكنيه ، أو التسويات و البقاء في الحي” و قد انتهى الاجتماع دون أيّ قرار من الطرفين.

و كان الحي قد تعرض لحملة عسكرية عنيفة للنظام استمرت مدة تسعة و عشرين يوماً و انتهت ليلة الثلاثاء الفائت عقب موافقة النظام على وقف إطلاق النار، حيث أودت بحياة أكثر من خمسين مدنياً و إصابة قرابة الثلاث مئة آخرين بينهم حالات خطرة وبتر أطراف ، مع تواصل الحصار الخانق للشهر الخامس توالياً في ظل النقص التام بكافة مقومات الحياة و لا سيما في المجال الطبّي.

WA3RR 01

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى