حوادث

اعتقالات واعتداءات مستمرة داخل الأحزاب الكردية السورية

تستمر الاعتداءات من قبل الشبيبة التابعة للإدارة الذاتية الكردية (الأسايش) على مكاتب و أعضاء الحزب الديمقراطي التقدمي الكُردي في سوريا و المجلس الوطني الكردي في محافظة الحسكة، و قال السيّد ” محمد إسماعيل ” المسؤول الإداري للمكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني _سوريا , في تصريح خاص لـ ” وكالة خطوة الإخبارية ” ، إنّه تم إحراق مكتب المجلس المحلي التابع للمجلس الوطني بمدينة عامودا فجر اليوم، السبت الحادي عشر من مارس آذار الجاري، من قبل ما يسمى “جوان شورش كر أو الشبيبة الثورية ” حيث قام رئيس المجلس “عبد الوهاب” بمساعدة أوﻻده والجيران بإطفاء الحريق الذي اندلع.

و أضاف أنّ المعتقلين من الحزب الديمقراطي الكردستاني _سوريا من المالكية إلى عفرين و عين العرب وكافة منطقة الجزيرة بلغ عددهم خمسة و أربعين شخصاً من كوادر الحزب المتقدمة و لجان منطقية و فرعية من كافة المناطق المذكورة، كما تعرضت مكاتبنا في كل من “المعبدة ، الجوادية، القحطانية ، رأس العين” إلى الإحراق مرتين متتاليتين و نهب كل محتوياتها و تدميرها فضلاً عن الإهانات و الإساءة و خاصة نشاطات المرأة من اعتداء واعتقال.

و أشار ” إسماعيل ” إلى أنّه حتّى الآن لم يتم الإفراج إلّا عن ثلاثة أشخاص أحدهم من تنسيقية الشيخ معشوق و الآخر من كوادر الحزب الديمقراطي (شمدين نبي) و لا يزال خمسة وأربعين شخصاً قيد الاعتقال بالإضافة إلى إنزال الأعلام الكردية من على أسطح المباني بكافة المناطق من مدينة القامشلي و حتّى حيّ الهلالية و كتابة عبارات تخوين و إساءة للرموز الكردية و لأصحاب المنازل.

يذكر أنّ الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي أصدر بياناً إلى الرأي العام بخصوص الاعتداء على مكتب الحزب في الدرباسية أول أمس، و اعتبر أنّ مثل هذه الممارسات اللامسوؤلة الغاية منها كم الأفواه، ومنع الأحزاب من ممارسة نشاطاتها، كما أدان المجلس الوطني الكردي بشدة استمرار مداهمات قوات الأسايش لمكاتب و مقرات أحزاب المجلس و اعتقال نشطائه و كوادر الحزب الديمقراطي الكردستاني، كما طالت الاعتداءات عضوين من الملتقى الديمقراطي و تعرضهم للطعن بالسكاكين أثناء احتفالهم بعيد المرأة، و مداهمة منزل لقمان صاروخان عضو في حزب يكيتي من قرية تنورية و إنزال العلم الكردي من سطح منزله, بحسب بيان له أول أمس، وطالب المجلس تحييد أبناء الشعب الكردي عن هذا التأجيج المقيت.

DSC 1616

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى