الشأن السوري

علوان “اللقاء الروسي التركي مهم للحل السياسي, وإيران تلعب دور المشاغب”

قال المستشار الإعلامي في وفد المعارضة المفاوض السيّد ” وائل علوان ” في تصريح خاص لـ ” وكالة خطوة الإخبارية ” إنّه وبالنسبة للقاء الروسي التركي، أمس الجمعة، في موسكو فهو مهم جداً لا سيما و أن الدولتان هما الضامنتان لمخرجات أستانة 1 و 2 و قبلهما توقيع وقف إطلاق النار في أنقرة في تاريخ 29 – 12 – 2016 و بحسب التصريحات الأولية فإنّ اللقاء كان إيجابياً و نحن كمعارضة نتمنّى أن يعكس هذا اللقاء ضغطاً حقيقياً على الروس بجديّة و مسؤولية حول وقف إطلاق النار و دعم الحل السياسي بترجمة ذلك على الأرض لا بالتصريحات فقط.

 

و أضاف علوان أنّ دور تركيا و روسيا في المفاوضات هو دور كبير جداً , حيث أنّ روسيا إلى الآن هي شريكة الأسد و هي القادرة على أن تملك القرار فيما يخص النظام وعملية الانتقال السياسي وإرغامه على ذلك، أمّا تركيا فهي الضامن للفصائل المسلحة بالمعارضة و للثورة والأقرب لهما.

 

أمّا بالنسبة للدور الإيراني في سوريا فأوضح علوان أنّه دور المعطّل و المشاغب والسلبي و ليس له أيّ دور في المفاوضات وما ينبغي التفاوض عليه هو الحد من تدخله و من نفوذه في دول المنطقة كاملةً، فالنفوذ الإيراني الذي يستثمر عجز النظام و تلاعبه على جميع القوى، لوأد الثورة السورية و تدمير المدن، أصبح مزعجاً لجميع أقاليم الشرق الأوسط و للقوى الدولية التي من الممكن أنّ تشكل ضغطاً على روسيا و التي يمكن أن تتقاطع مصالحها مع مصالح روسيا في الحد من النفوذ الإيراني.

 

بينما أشار إلى أنّ الدور الأمريكي هو الدور الأهم الغائب كونه مؤثر جداً في المجتمع الدولي أو مجموعة أصدقاء سوريا و لم يتضح هذا الدور في مواجهة النظام أو إنهاء العنف المتصاعد، و دوره يكون بشكل فاعل في وقف إطلاق النار و الضغط لإنجاح العملية السياسية، ولا سيما دور واشنطن السلبي في دعم قوات سوريا الديمقراطية في شمال شرق سوريا.

 

و عند سؤالنا للسيّد علوان عن توقعات إيجابية في أستانة 3 و جنيف 5 أفضل من سابقاتها ؟ أجاب ” إنّنا لا نريد توقع أيّ إيجابية ما لم يترجم على الأرض و دون الإيجابية الروسية في تنفيذ التعهدات و الضمانات التي قدمتها “. حيث ما زلنا نتلقى تصريحات روسية منفصلة تماماً عن الواقع فهناك ازدواجية بين ما تصرح به الخارجية الروسية، وما تقوم به قاعدة حميميم على الأرض.

Untitled 1 30

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى