الشأن السوري

هيئة تحرير الشام تتبنى تفجيرات الزوار الشيعة بدمشق

أعلنت هيئة تحرير الشام عن تبنيها لعملية التفجير الذي استهدف دمشق يوم أمس وفق بيان رسمي لها صدر، مساء اليوم الأحد الثاني عشر من آذار مارس الجاري، حمل اسم ” عملية مزدوجة على الميليشيات الإيرانية وسط العاصمة دمشق “

و أوضح البيان أنّه ” يوم أمس السبت و بعد الرصد و المتابعة من قبل وحدات العمل خلف نقاط العدو تم تنفيذ هجوم مزدوج من قبل مقاتلين اثنين تابعين للهيئة و هما ” أبو عائشة و أبو عمر الأنصاريين ” أحدهما فجّر نفسه على تجمع الميلشيات الإيرانية و الآخر استهدف تجمعاً لميليشيا الدفاع الوطني التابع لنظام الأسد لتسجل هذه العملية عشرات القتلى و الجرحى في صفوف ضباط النظام و الميليشيات الإيرانية ” بحسب البيان الذي أشار إلى أنّ ذلك رسالة واضحة لإيران بأنّ الحق لا ينسى والأرض لا تضيع.

photo 2017 03 12 17 40 24

و الجدير بالذكر أنّ وزارة الخارجية العراقية قد أعلنت عقب التفجير أمس عن مقتل أربعين عراقياً و إصابة مئة و عشرين آخرين بتفجير دمشق الذي وقع في ساحة “ الزوار” المخصصة للحملات الشيعية، بينما أعلنت وسائل موالية للنظام عن مقتل المقدم ” خالد السعدي ” رئيس قسم الأدلة الجنائية بفرع الأمن الجنائي  إثر التفجيرات التي ضربت منطقة مقبرة باب صغير في حي الشاغور، كما أعلنت عن توثيق مقتل أربعة وعشرين اسماً في صفوف الدفاع الوطني، و جرح العشرات منهم.

يذكر أنّ هيئة تحرير الشام قد تنبت عملية تفجيرات انتحارية استهدفت فرع أمن الدولة و فرع الأمن العسكري في مدينة حمص، في الخامس و العشرين من شباط فبراير الفائت، و أسفرت عن مقتل رئيسي الفرعين والعشرات من الضباط والعناصر.
photo 2017 03 11 13 54 40

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى