الشأن السوري

مستجدات معارك تدمر، ووصول وحدة عسكرية روسية إليها

بعد سيطرة قوات النظام على مناطق واسعة في ريف حمص الشرقي يحاول تنظيم الدولة استعادة مناطقه التي خسرها مؤخراً حيث اندلعت اشتباكات عنيفة ، صباح اليوم الخميس السادس عشر من آذار مارس الجاري ، بين الطرفين في محيط منطقة صوامع الحبوب و محيط سبخة الموح  شرقي مدينة تدمر، بالتزامن مع قصف مدفعي للتنظيم على نقاط النظام في محيط الصوامع، بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في المنطقة.

و تحدث مراسل الوكالة عن شنً طائرات روسيا عدة غارات جوية استهدفت محيط تل الصوانة و حقل شاعر صباح اليوم، في حين أوقع تنظيم الدولة عشرة قتلى و العديد من الجرحى في صفوف قوات النظام بالإضافة إلى تدمير آليتين ( دبابة و سيّارة عليها مدفع  رشاش ) لها في محاولة تقدم جديدة للأخير شمال و جنوب شرق تدمر الليلة الماضية.

و في سياق آخر أعلنت وزارة الدفاع الروسية ، الخميس ، عن وصول وحدة عسكرية من مفرزة المركز الدولي لإزالة الألغام التابع للقوات المسلحة الروسية إلى قاعدة حميميم، و منها توجه التشكيل الذي يضم أكثر من 150 خبيراً من مفرزة إزالة الألغام و 17 آلية خاصة إضافة إلى الكلاب المدربة إلى تدمر و بدء عملية إزالة الألغام، وأشارت الوزارة إلى أنّ الوحدة تزيل الألغام أولاً من الطرق المؤدية إلى مواقع البنية التحتية للمدينة ” المشافي ومحطات الماء والكهرباء، وكذلك الجزء التاريخي من تدمر “.

يذكر أنّ قوات النظام قد سيطرت بالأمس على جبل و حقول المستديرة شمال شرق مدينة تدمر و على منطقتي السكري و سبخة الموح، و كان قد أعلن في اجتماع أستانة 3 عن بحث تشكيل آلية دولية لنزع الألغام في مدينة تدمر و أنّ الدول الراعية لوقف إطلاق النار – روسيا و تركيا و إيران بمساعدة الأمم المتحدة – ستعمل على ذلك برقابة الأردن و الولايات المتحدة.
c09fcfeb 99a7 4fac b6f3 46cacc0d76a9

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى