الشأن السوري

انطلاق أعمال القمة العربية في الأردن بحضور لافت للقادة وغياب الأسد

تنطلق اليوم الأربعاء التاسع و العشرين من آذار مارس الجاري، في العاصمة الأردنية عمّان أعمال القمة العربية الـ 28 وتشهد مرة أخرى غياب سوريا إلّا أن علم نظام الأسد كان حاضراً بل لم ينس منظمو هذا الحدث الكبير وضع قوارير الماء و كلّ ما يلزم على الطاولة.

 

و شدّدت السلطات الأردنية من إجراءاتها الأمنية اليوم ، براً و جواً ، قبيل ساعات من انطلاق أعمال القمة العربية في منطقة البحر الميت، و شهد الشارع الرئيسي الواصل بين العاصمة عمّان و البحر الميت، انتشاراً واسعاً و مضاعفاً لرجال الأمن و الآليات العسكرية، و تحليقاً بين فترة و أخرى للمروحيات، و نشر طوق أمني مغلق في المنطقة المحيطة بالاجتماعات و الإقامة، و يستمر حتى مساء غدٍ الخميس، بحسب وكالة الأناضول.

 

و يشار إلى أنّه وصل إلى الأردن حتى ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء، ستة عشر من القادة و رؤساء الوفود العربية الذين سيشاركون في أعمال القمة من بينهم أمير قطر الشيخ تميم بن حمد، و الفلسطيني محمود عباس، و المصري عبد الفتاح السيسي، و السوداني عمر البشير، فيما كان الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، أول الواصلين ، بزيارة رسمية أول أمس، في حين من المتوقع أن يصل في وقت قريب ملكا المغرب و البحرين.

 

يذكر أنّ الأردن يستضيف القمة العربية بدلًا من اليمن الذي اعتذر عن عدم استضافته، نظراً للأوضاع الأمنية والسياسية التي يعيشها منذ أكثر من عامين، كما يأتي هذا الحضور اللافت بخلاف القمة السابقة التي عقدت بنواكشوط يومي 25 و26 يوليو تموز 2016، وحضرها 8 قادة فقط.

^514ECFE9B3AF31420DEFD890AEE224FFB19A5DF5714E7FA313^pimgpsh fullsize distr

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى