الشأن السوري

بعد أشهر .. تركيا تنهي عملية “درع الفرات” في سوريا

أعلن رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم انتهاء العملية العسكرية ” درع الفرات ” في سوريا لكن من دون أن يستبعد شنّ حملات عسكرية جديدة داخل سوريا، مشيراً إلى أنّها ستكون تحت اسم آخر.

 

و أكد بيان صادر عن مجلس الأمن القومي التركي في اجتماعه الذي عقد أمس الأربعاء، في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة، على أنّ ” عملية ( درع الفرات ) شمالي سوريا تكلّلت بالنجاح ، و التي كانت قد بدأت لتأمين حدودنا و عرقلة تهديدات و هجمات تنظيم الدولة تجاه بلادنا، و إتاحة الفرصة لأشقائنا السوريين للعودة إلى بلادهم، و إتاحتهم فرصة العيش بأمان و سلام في منطقة العملية “.

 

و شدد البيان على أنّ استخدام عناصر منظمة بي كا كا – ب ي د – ي ب ك، في مكافحة داعش بسوريا و العراق لن يخدم في تأسيس جو من الأمن و السلام في المنطقة، بل على العكس سيؤدي إلى ظهور مشاكل جديدة على المدى المتوسط أو البعيد.

 

يذكر أنّ عملية درع الفرات بدأت في 24 أغسطس آب 2016 بهدف تطهير المنطقة الحدودية شمال سوريا من المنظمات الإرهابية وعلى رأسها داعش، وتمّت العملية بدعم لوجستي تركي و بمشاركة فصائل من الجيش السوري الحرّ، حيث سيطرت على عدة مدن أهمها جرابلس و الباب.

^8CAA57FAF0A74138601D45FC45D9A129A00B0022BCF17FCF68^pimgpsh fullsize distr

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى