الشأن السوري

مفخخات داعش تستهدف فصائل الثوار على حدود الأردن والعراق

قام تنظيم الدولة بتفجير سيّارتين مفخختين في البادية السورية ، مساء اليوم السبت الثامن من أبريل نيسان الجاري و قال مراسل وكالة ستيب نيوز في البادية إنّ عنصرين من فصائل الثوار قضيا نحبهما و أصيب طفلين بجروح خطيرة جراء انفجار سيّارة مفخخة استهدفت نقطة لفصائل الثوار، مساء اليوم، قرب سوق الغنم بمحيط مخيم الرقبان في بادية الحماد على الحدود السورية الأردنية، تبعها تحليقاً مكثّفاً للطيران الحربي الأردني في سماء المخيم.

و أضاف مراسلنا أنّ حالة ذعر وخوف سادت بين أهالي مخيم الرقبان عقب سماع الانفجار الذي هزّ المخيم و ترافق مع إطلاق رصاص كثيف و استنفار أمني لفصائل الثوار المتواجدة في المخيم، مشيراً إلى سماع دوي انفجارات قوية في منطقة التنف على الحدود السورية العراقية ناتجة عن استهداف الطيران الحربي لتجمعات تنظيم الدولة في المنطقة هناك هذا المساء.

و في سياق متصل أفاد ” عمر الشحود ” إعلامي قوات أحمد العبدو في البادية السورية في تصريح خاص لوكالة ” ستيب نيوز ” بأنّ سيارة نوع شاص مفخخة تابعة لتنظيم الدولة انفجرت في نقطة تابعة للجيش الحرّ في مخيم الركبان وأسفرت عن مقتل اثنين من جيش أسود الشرقية و إصابة سبعة آخرين بالإضافة إلى تدمير سيارتين نوع هايلكس و شاص بالكامل، و أضاف أنّ سيارة مفخخة أخرى استهدفت في ذات التوقيت معبر التنف الحدودي مع العراق و أسفرت عن أضرار مادية في البناء المستهدف مشيراً إلى أنّه ومن المتوقع حدوث تفجيرات أخرى بعد خسارة داعش لعدة مناطق في البادية الشامية والقلمون الشرقي.

1022338739

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق