الشأن السوري

ضربات النظام تلاحق خيم جنوب حلب وتشردهم مجدداً

بعد هجمة قوات النظام الأخيرة على مناطق في ريف حلب الجنوبي اضطرت عشرات العائلات إلى النزوح من قراهم باتجاه المناطق الأكثر أماناً و قد نزح سكان مخيم ” جب الأعمى ” الذي كان يأوي أكثر من خمس وسبعين عائلة بينهم معاقين و أيتام باتجاه مناطق جبل الحص الآمنة حيث قصفت قوات النظام منذ قرابة أسبوع براجمات الصواريخ محيط المخيم، بحسب مراسل وكالة ستيب نيوز في ريف حلب الجنوبي” أحمد الحمود “.

و أفاد مراسل الوكالة بأنّ سكان المخيم لجؤوا أيضاً إلى مناطق محافظة إدلب الشمالية في مخيم كمونة الذي يعيش فيه غالبية سكان الريف الجنوبي و الذين خيموا فيه منذ العام الماضي.

حيث تشكو العائلات النازحة موخراً من نقص كبير في أقل ممتلكات العيش و لا يجدون أيّ مأوى ، فحتّى الخيمة أصبح تحصيلها صعب المنال حيث اضطر معظم المدنيين إلى العيش تحت أشجار الزيتون دون غطاء يقيهم من برد أو وعاء يطعمهم من جوع، وسط قلة بالمواد الإغاثية و إهمال من المنظمات الإنسانية ناهيك عن عدم توفر نقاط طبية و مواد إسعافية و أدوية للمرضى.

IMG 8123

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى