الشأن السوري

مضايقات ومشاكل أخرى واجهت مهجّري الوعر بعد وصولهم لريف حلب !!

بعد انتظار دام قرابة الواحد و العشرين ساعة متواصلة داخل الحافلات في حي الوعر بمدينة حمص بسبب عرقلة النظام ، ثم عدة ساعات سفر وصلت الدفعة الخامسة من مهجّري الحي إلى مخيم زوغرة في ريف حلب الشرقي الليلة الماضية ، و لكن قسم من العائلات بات في العراء نتيجة قلة عدد الخيم حيث واصل القائمون على بنائها اليوم الأربعاء التاسع عشر من أبريل نيسان الجاري .

و في هذا السياق أفاد مصدر خاص لوكالة ” ستيب نيوز ” بأنّ قوات الشرطة الحرّة و جنود أتراك في مخيم زوغرة للمرة الثانية قد منعت الإعلاميين من التصوير و تغطية القافلة القادمة إلى المخيم ، الأمر الذي أدى إلى ارتباك الإعلاميين خوفاً من مصادرة معداتهم أو اعتقالهم من قبل الشرطة الحرّة ، فيما تواصل أحد الناشطين بقيادة فيلق الشام النقيب مصطفى و الذي طلب من قيادة جرابلس التركية السماح للإعلاميين بتغطية الحدث الصحفي و قد تراجعت قوات الشرطة و الجيش التركي و استكمل الناشطون عملهم ، حيث في المرات السابقة قد وصل الحال بهم إلى طردهم خارج المخيم .

و في سياق متصل تحدث أحد الواصلين من حي الوعر إلى ريف حلب اليوم لوكالة ” ستيب نيوز ” عن الوضع في ريف حلب أنّه عند أول 500 متر هناك معاملة حسنة للمهجّرين و توزيع وجبات طعام و حليب أطفال ، بينما بعدها قام مقاتلون من درع الفرات – و أكثرهم من حمص – بمضايقة المهجّرين حيث بدأوا بإطلاق النار بين الحافلات ابتهاجاً باستقبالهم على حد وصفهم ، مما أزعج الكثيرين و قام أحد أهالي الوعر بطلب من أحد المقاتلين بالتوقف عن إطلاق النار لكنّه لم يأبه و استمر بإزعاج الركاب بصوت رصاصه علماً أنّ ذلك أمام مرأى الأتراك ، كما أنّ كلّ مسافة 500 متر يتم إيقاف القافلة من أولئك الثوار .

يذكر أنّ الدفعة الخامسة تحوي قرابة الـ 2300 شخص بينهم 300 مسلح و نحو ثلاثين حالة طبيّة و عشرين أمراض مزمنة و ست حالات إعاقات جسدية و أربع حالات خطيرة بحاجة لعلاج فوري ، كما خرجت سبعين عائلة دون حقائب لعدم وجود شاحنات تكفي .

 

18033287 976493265819289 2526891548056949489 n

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى