الشأن السوري

النظام يجدد محاولات اقتحام الصمدانية مع قصف يطال بلدات القنيطرة

حاولت قوات النظام ، ظهر اليوم الاثنين الأول من أيار مايو الجاري ، اقتحام بلدة الصمدانية الغربية الخاضعة لسيطرة الثوار في ريف القنيطرة الأوسط ، حيث درات اشتباكات بينها و بين فصائل الثوار بالأسلحة الخفيفة و المتوسطة، تمكن الأخير من إجبار المقتحمين على التراجع ، و ما إن مضت ساعات قليلة عاود النظام ليحاول الاقتحام من جديد عصر اليوم دون جدوى ، فقد استطاع الثوار متمثلين بـ ( جيش التوحيد – لواء السبطين – المجلس العسكري لجبهة ثوار سوريا ) تعزيز كمائنهم و إمدادهم بالذخيرة و الطعام مما أجبر النظام على التراجع مرة أخرى دون إحراز أيّ تقدم أو خسائر تذكر . بحسب مراسل وكالة ستيب نيوز ” محمد القنيطرة ” .

و من جانب آخر أفاد مراسل الوكالة بأنّ قوات النظام المتمركزة في السرية الرابعة المعروفة بسرية طرنجة ، عصر اليوم ، قامت بقصف بلدة طرنجة في ريف القنيطرة الشمالي الخاضعة لسيطرة الثوار بقذائف الهاون مما أسفر عن وقوع قتيل و جريحين من أهالي البلدة بينما لم يقم الثوار بأيّ رد على النظام .

و حول قيام قوات النظام المتمركزة في بلدة الصمدانية الشرقية بإقامة سواتر ترابية و تدشيم نقاطها على أطراف بلدة العجرف الخاضعة لسيطرة الثوار ، منتصف أبريل نيسان الفائت ، أكد مراسلنا أنّها توقفت منذ حوالي أسبوع عقب تدمير الثوار أربع جرافات لها لمنعها من الاستمرار بالعمل الذي كان يهدف للوصول إلى سد المنطرة ( أم العظام ) .

 

IMG 0038 1

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى