الشأن السوري

مناطق سوريّة خالية من الطيران والمعارك اعتباراً من منتصف الليلة

صرّحت وزارة الدفاع الروسية ، عصر اليوم الجمعة الخامس من مايو / أيار الجاري، أنّ المذكرة الخاصة بإنشاء مناطق وقف التصعيد في سوريا تدخل حيز التنفيذ منتصف ليل السادس من الشهر الجاري .

 

و قالت وزارة الدفاع إنّها علّقت استخدام الطيران الحربي في مناطق وقف التصعيد اعتباراً من واحد مايو، مضيفةَ أنّ نحو ” 42 ألف مسلح ” يتواجدون داخل مناطق وقف التصعيد في سوريا ، و أكدت الوزارة على أنّ دول ( روسيا و تركيا و إيران ) ستدير المناطق الآمنة في سوريا و نقاط المراقبة و الحواجز فيها .

 

و أشارت الوزارة إلى أنّ مذكرة أستانة جاءت بعد التنسيق مع سبعة و عشرين قائداً من قادة الفصائل المسلحة في مناطق وقف التصعيد و أكبر منطقة آمنة ستضمن ” محافظة إدلب و أجزاء من محافظات اللاذقية و حماة و حلب “، و الثلاث الأخرى مناطق شمالي محافظة حمص، و الغوطة الشرقية، و محافظتي درعا و القنيطرة ” كما أنّ ذلك سيُمهّد لإعلان مناطق أخرى مستقبلاً .

 

و ذكرت وزارة الدفاع إنّ قوات النظام السوري بدعم الطيران الروسي ستركز على محاربة تنظيم الدولة في محيط مدينتي تدمر و دير الزور، و حذرّت الوزارة على أنّها لا تستبعد استخدام القوّة في الردّ على خروقات نظام وقف إطلاق النار في مناطق وقف التصعيد، كما نوهت أنّ موقف واشنطن بشأن مناطق تخفيف التصعيد كان له قيمة إيجابية .

 

و في سياق متصل أعلنت موسكو أنّ وزير دفاعها سيرغي شويغو قد أجرى مشاورات مع وزراء دفاع إيران و تركيا و سوريا و إسرائيل بشأن المناطق .

^AECC4F6A01CD0DE208744C7DB5163A9C66CB161B75BAAAF13A^pimgpsh fullsize distr

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى