الشأن السوري

بلبلة في حي القابون قبيل تهجير سكانه تخلّف قتلى وإصابات

قام شقيق عضو وفد المصالحة مع النظام ” أبو ياسين البلوة ” المدعو ” أبو دحام ” و التابع لقوات المعارضة بإطلاق النار داخل حي القابون شرق العاصمة دمشق على مقاتلي المعارضة و الأهالي الذين كانوا متوجهين إلى مكان تجمع الحافلات التي ستقلهم إلى محافظة إدلب شمال سوريا، ظهر اليوم الأحد الرابع عشر من مايو أيار الجاري، مما تسبب بمقتل ثلاثة أشخاص من المقاتلين و جرح آخرين منهم ، بحسب مراسل وكالة ” ستيب نيوز ” في القابون .

و قال مراسل الوكالة إنّ آخر الأنباء التي تواردت في هذه الأثناء تفيد بمقتل ” أبو دحام ” على يد قوات النظام أثناء تمشيطها لحي القابون عقب خروج المقاتلين ، و حتّى هذه اللحظة لا يوجد إحصائية دقيقة لعدد الحافلات التي خرجت أو عدد الأشخاص داخلها، إلا أنّها تقدر بـ ” قرابة المئتي مقاتل و عوائلهم بحدود الألف شخص ” .

 و أضاف مراسلنا أنّ أنباء أخرى تواردت بإعادة النظام ما تبقى من مقاتلي المعارضة إلى داخل الحي لإخراجهم منه غداً بسبب اكتمال العدد اليوم، و في سياق متصل خرجت اليوم الدفعة الثالثة من مقاتلي حي برزة و عوائلهم إلى محافظة إدلب، لبيقَ خمس دفعات بانتظار مغادرة الحي حسب الاتفاق مع النظام .
18422206 992192700916012 6916643034082250926 o

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى