الشأن السوري

“عائلات من أجل الحرية” وقفة أمام الأمم المتحدة في جنيف

نظم ناشطون سوريون وقفة أمام مقر الأمم المتحدة في العاصمة السويسرية جنيف، ظهر اليوم الأربعاء السابع عشر من مايو / أيار الجاري، و شارك فيها أعضاء من الهيئة العليا للمفاوضات و الوفد المفاوض و الائتلاف الوطني، و أشرف على الوقفة عدد من أمهات و زوجات المعتقلين تحت عنوان ” عائلات من أجل الحرية ” .

و تضم الوقفة مجموعة من العوائل السورية المطالبين بحرية المعتقلين في سجون نظام الأسد، و أكدوا أنهم يطالبون ” باسم كل من له معتقل في سوريا وليست مطالب شخصية ” ، كما و طالب الناشطون بالضغط على نظام الأسد لـ ” الكشف الفوري عن جميع الأسماء المعتقلة لديه وعن أماكن تواجدهم و مصائرهم، إضافة إلى وقف التعذيب و سوء المعاملة “.

كما دعوا للسماح للمنظمات الإنسانية الدولية بإدخال المساعدات العاجلة من دواء و غذاء إلى السجون ، و دخول طواقم المنظمات الحقوقية الدولية إلى تلك السجون والاطلاع على أوضاعهم عن كثب ، كما شددوا على أهمية إلغاء كافة المحاكم الاستثنائية وفي مقدمتها المحاكم الميدانية و محكمة الإرهاب و المحاكم الحربية .

و كانت الخارجية الأمريكية قد كشفت أول أمس عن أدلة على وجود محرقة للجثث أقامها نظام الأسد في سجن صيدنايا، و أشارت إلى أن رجال المخابرات يحرقون نحو خمسين جثة يومياً، كما وثقت المنظمات الحقوقية اعتقال النظام مئات الآلاف من المعارضين له .

^994FAD182372B426F91D8054C016FF5913289B56920BB0065C^pimgpsh fullsize distr

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى