الشأن السوري

أمريكا “سنعزز الجهود لردع التدخلات الإيرانية”، و روحاني يوجه رسالة للسعودية

قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إنّ ” زيارة ترمب نقطة تحول في العلاقة بين أميركا و العالم العربي الإسلامي، و عدة اتفاقيات تم توقيعها في مجالات مختلفة خاصة الدفاعية ” وذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأمريكي ريكس تيلرسون، مساء اليوم السبت العشرون من مايو / أيار الجاري .

و أضاف الجبير أنّ ” إيران أسست أكبر منظمة إرهابية وهي حزب الله اللبناني، كما أنّ إيران تتدخل في شؤون الدول العربية و تدعم الإرهاب، و إعادة انتخاب روحاني أمر داخلي ونحكم على إيران من خلال أفعالها ” .

و قال تيلرسون ” سنعزز الجهود لردع التدخلات الإيرانية في سوريا و اليمن، فالصفقات الدفاعية ستمكن السعودية من التصدي للتدخلات الإيرانية و الإرهاب حيث نعمل من أجل تعزيز التعاون الدفاعي والعلاقات مع السعودية ” ، مشيراً إلى يوم تاريخي في العلاقات بين البلدين ” مضيفاً ” نأمل أن يعمل روحاني على تفكيك شبكة التنظيمات الإرهابية ” و تابع ” يجب أن نهزم داعش على الأرض و في الفضاء الإلكتروني ونعمل مع السعودية على محاربة الفكر المتطرف على شبكات الإنترنت ” .

و من جانبه وجّه حسن روحاني أولى رسائل الخارج عقب تجديد ولايته اليوم للسعودية و دعاها للقيام بما سماه “ تعزيز الديمقراطية لضمان الأمن دون الركون بذلك على القوى الخارجية ” في إشارة ضمنية إلى الرياض، خصم طهران الإقليمي والتي تستضيف حالياً الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وأضاف أنّ ” الشعب الإيراني يرغب في العيش بسلام وصداقة مع بقية العالم، و لكنّه لا يقبل بأيّ تهديد أو إذلال “.

و قال مصدر في البيت الأبيض ” اتفاقيات و مذكرات مع السعودية بقيمة 350 مليار دولار في عشر سنوات ” .

59202195c3618877618b45ea

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى