الشأن السوري

دفعة مهجّري برزة الثالثة تستعد، فماذا عن مصير معتقلي القابون ؟

دخلت صباح اليوم السبت العشرون من مايو / أيار الجاري، الحافلات إلى حي برزة المحاصر شرق العاصمة دمشق لتقل الدفعة الثالثة من الراغبين من مقاتلي المعارضة و عوائلهم إلى محافظة إدلب ، يليها خروج خمس دفعات أخرى ليصل عدد المهجّرين الكلّي نحو 8000 شخص بحسب الاتفاق مع النظام .

و في تصريح خاص لوكالة ” ستيب نيوز ” قال السيّد ” أبو عدي رعدون ” مسؤول العلاقات العامة في جيش النصر و عن استقبال المهجّرين في بلدة قلعة المضيق غرب حماة، “أبلغنا ناشطو دمشق بأنّه قد تم الإفراج عن معتقلي حي القابون اللذين احتجزهم النظام الاثنين الفائت في معمل سيرونكس بالقابون، و ترك لهم الخيار بالبقاء في دمشق لمن يريد أو الخروج إلى إدلب مع الدفعة الثالثة لحي برزة ، مشيراً إلى أنّه لم يتم التأكد حتى الآن من خروج كافة المعتقلين ، فالتواصل مستمر مع ناشطي برزة”.

و أضاف أنّ قسم من ناشطي برزة أكد لنا بأنّ الحافلات التي تقل معتقلي القابون قدمت صباح اليوم إلى حي برزة من أجل ترحيلهم إلى إدلب بينما دخل ” 600 ” شخص منهم إلى دمشق بالأمس بحسب رغبتهم بذلك، بينما قال قسم آخر لم أرَ دخول حافلات القابون ربّما في مرحلة أخرى ، و بدورنا كجيش النصر سنستقبلهم في النقطة صفر بقلعة المضيق ، حيث لم يعد لدينا مشكلة باستقبالهم بعد الإيفاء بخروج المعتقلين حسب ما أفاد الناشطون حتّى الآن ، و تم تأمين المواصلات لهم و تواصلنا مع مطعم ميداني لتأمين الطعام لهم .

يذكر أنّ الدفعة الثانية من حي برزة رافقها عدد من مقاتلي حي تشرين و عوائلهم وكانت قد خرجت في الثاني عشر من الشهر الجاري، و وصلت إلى إدلب صباح اليوم التالي ، و قال أبو عدي رعدون، قبل يومين إنّهم اتخذوا قراراً بعدم استقبال مهجّري دمشق إلى الشمال السوري، حتّى يطلق النظام سراح معتقلي القابون.

18582604 419831055070681 2013152345906478976 n

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى