الشأن السوري

تنظيم الدولة ينسحب من مساحات واسعة شرق حمص

تواصل قوات النظام و الميليشيات المساندة لها تقدمها على مواقع تنظيم الدولة في ريف حمص الشرقي ، حيث تمكنّت القوات صباح اليوم الخميس الخامس و العشرين من مايو / أيار الجاري، من بسط سيطرتها على ” منطقة الباردة و قصر الحلابات و الكتيبة الصاروخية و تل الفري ” جنوب مدينة تدمر بعد اشتباكات عنيفة بين الطرفين . بحسب مراسل وكالة ” ستيب نيوز ” في المنطقة .

 

و قال مراسل الوكالة إنّ قوات النظام تابعت تقدمها اليوم و سيطرت على ” جبل المحسة و جبل صوانة المحسة و جبل زقاقية خليل ” شرق منطقة الباردة بمسافة ستة كيلومترات و بذلك تصبح منطقة البصيرة جنوب غرب مدينة تدمر ساقطة نارياً مع السيطرة على أجزاء واسعة منها، ، فيما لا تزال الاشتباكات مستمرة بين تنظيم الدولة و قوات النظام في محيط منطقة المحسة و منطقة صوامع الحبوب و مفرق التليلة و جبال الشومرية و التمهيد جارٍ باتجاه منطقة الصوانة .

 

و في سياق متصل أضاف مراسلنا أنّ قوات النظام المتمركزة في محيط سد القريتين استهدفت صباح اليوم بقذائف المدفعية الثقيلة و راجمات الصواريخ كلاً من ” محطة قطار البصيرة و جبل عبوش و الجبل النصراني و جبل العبد و خان عنيبي و بئر خان العنابي و جبل غانم ” وسط تقدم كبير لقوات النظام هناك .

 

‏يذكر أنّ تنظيم الدولة أعلن مساء أمس عن تمكنّه من قتل اثني عشر عنصراً للنظام و تدمير سيارة زيل ( شاحنة ) و عربة رباعية الدفع جراء الاشتباكات في محيط صوامع الحبوب شمال شرق مدينة تدمر، فيما سقط مساء أول أمس أربعة عشر قتيلاً و ستة جرحى من عناصر النظام خلال المواجهات على ذات المحور .

^25599F4FBF56041222AAC389493CB390909DF60AF405C479DD^pimgpsh fullsize distr

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق