الشأن السوري

قصف متواصل على درعا ونزوح جماعي لسكّان النعيمة

قتل شخص و أصيب عدد من الجرحى في صفوف المدنيين بعد استهداف الطيران الحربي لبلدة النعيمة في ريف درعا الشرقي بأكثر من ست عشرة غارة جوية ، اليوم الجمعة الثاني من حزيران/ يونيو و السابع من رمضان، و قال مراسل ” ستيب نيوز ” في درعا ، إنّ قوات النظام قصفت بقذائف المدفعية الثقيلة و الصواريخ كلاً من بلدات ( النعيمة – اليادودة – نصيب ) و مدينة طفس و أحياء درعا البلد ، ما تسبب بأضرار مادية كبيرة في الممتلكات دون أنباء عن إصابات .

 

و أضاف مراسل الوكالة أنّ المجلس المحلي لبلدة النعيمة ناشد ببيان له مدن و قرى درعا استقبال النازحين من البلدة ، وجاء في البيان ( المجلس المحلي لبلدة النعيمة ، يهيب بأهلنا جميعاً في حوران، استقبال أهالي النعيمة و ضيوفها خلال هذه الهجمة الشرسة التي تتعرض لها البلدة من القصف بالطيران الحربي ) ، مشيراً إلى أنّ النعيمة عدد سكانها تقريباً ” 7500 ” ما بين نازح و مهجر في الخارج حالياً يقدر بـ ” 4000 ” نسمة .

 

يذكر أنّ قوات النظام واصلت إرسال تعزيزات عسكرية من قوات الفرقة الرابعة و المليشيات الأجنبية باتجاه مدينة درعا ، بهدف محاولة استعادة النقاط التي سيطرت عليها المعارضة خلال معركة ” الموت ولا المذلة ” ، فيما استهدفت المعارضة رتلاً الثلاثاء الفائت ، مع إرسال روسيا تعزيزات أيضاً .

 

18787991 389822171414112 2032263208 n

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى