الشأن السوري

التحالف يقتل نخبة من قيادات داعش بحوض اليرموك بضربة واحدة, والتفاصيل؟!

أسفرت غارات طائرات التحالف الدولي التي شنّتها مساء أمس الثلاثاء السادس من حزيران / يونيو الجاري، على مواقع تنظيم الدولة متمثلاً بجيش خالد بن الوليد في بلدتي جملة و الشجرة بمنطقة حوض اليرموك في ريف درعا الغربي ، عن مقتل ” نخبة من قيادات التنظيم ” هناك . بحسب مصدر خاص لوكالة ” ستيب الإخبارية ” .

 

و قال المصدر إنّ طائرات حربية جاءت من داخل الأردن يعتقد أنّها تتبع للتحالف الدولي شنّت قرابة العشر غارات على ” مبنى المحكمة ” التابع لتنظيم الدولة في بلدة الشجرة ، حيث استهدفت الغارات اجتماعاً لقادة و أمراء الصف الأول في جيش خالد مما أدى إلى مقتل عدد منهم و من بين القتلى حسب ما تواردت الأنباء : ( أبو محمد المقدسي، الأمير العام للتنظيم – أبو علي سرايا، الشرعي العام – أبو محمد الحموي المهاجر – أبو عدي العسكري، الأمير العسكري العام ) و عدد كبير من القتلى و الجرحى في صفوف مقاتلي الجيش .

 

و أضاف المصدر أنّ استنفاراً شديداً يشهده مقاتلو تنظيم الدولة مع انتشار مكثّف للحواجز العسكرية ، و الوضع في منطقة حوض اليرموك متوترٌ جداً ، حيث فرض التنظيم فور حدوث الغارات حظرَ تجوالٍ في المنطقة ، مشيراً إلى أنّ التنظيم لم يصدر ” بيان رسمي ” بأسماء القتلى أو نتائج الغارات إلى الآن ، و لكن غالباً الأسماء المذكورة قد قتلت بالغارات .

 

يذكر أنّ صباح أول أمس الاثنين أعدم التنظيم مجموعة من سبعة أشخاص من أبرز قادة و مؤسسي و أمراء التنظيم سابقاً ، و ذلك بعد اعتقالهم قبل نحو تسعة أشهر بتهمة التعامل و التخابر مع ” إسرائيل ” و سيبث ذلك في إصدار مرئي قريباً .

557ae5690c342 1434117480

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق