الشأن السوري

توتر بين قوات الأسايش والنظام في الحسكة والقامشلي

شهدت مدينة الحسكة اليوم الخميس الثامن من حزيران / يونيو الجاري ، أجواءً من التوتر و الاستنفار الأمني في صفوف قوات الأسايش التابعة للإدارة الذاتية الكردية من جهة و قوات النظام من جهة أخرى على خلفية مطالبة ” الأسايش ” النظام السوري بتسليم شارع القضاة الممتد من مدخل حي تل حجر إلى حي النشوة الشرقية، حيث يقع هذان الحياّن تحت سيطرتها فيما يسيطر النظام على الطريق الواصل بينهما، و هو عبارة عن صلة وصل بين مساكن المحطة و النشوة و الخابور . بحسب مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في المنطقة .

و ذكرت مصادر محلية من الحسكة سماع أصوات إطلاق رصاص بالأسلحة الخفيفة في الساعة الرابعة فجراً في محيط الكنيسة الآشورية ، لمدة قصيره جداً مع انتشار مكثّف  لمقاتلي الأمن الداخلي الأسايش التابعة للإدارة الذاتية في منطقة الكراج و الكنيسة الآشورية، و نشوة و غويران  و منطقة الصناعة ، و هي نقاط تماس مع حواجز النظام في حي المساكن، و شارع القضاة المتنازع عليه .

و في سياق متصل أفاد مراسلنا بأنّ مدينة القامشلي تشهد أيضاً أجواءً متوترةً مع انتشار مكثّف لقوات الأسايش، كما أشارت مصادر محلية إلى منع سيّارات النظام من التنقل بين المربع الأمني وسط المدينة، و المطار .

HSK SER 6

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى