الشأن السوري

تسابق سيطرة بين قسد و النظام على حساب داعش في الرقة

معارك مستمرة تشهدها محافظة الرقة وسط تسابق للسيطرة بين قوات سوريا الديمقراطية و قوات النظام على حساب مناطق سيطرة تنظيم الدولة، و قصف جويّ و مدفعي متواصل ومزيداً من الضحايا المدنيين .

و بحسب مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” تمكنّت قوات النظام، عصر اليوم الأربعاء الرابع عشر من حزيران / يونيو الجاري، من السيطرة على حقل الثورة النفطي و قرية صفيان مع حقلها النفطي بالإضافة لحقل صفيح النفطي و مفرق الرصافة جنوب مدينة الطبقة في ريف الرقة الغربي بعد قصف و اشتباكات مما أدى لانسحاب تنظيم الدولة منها .

و حول معركة غضب الفرات بمرحلتها الكبرى أفاد مراسلنا بأنّ انفجاراً عنيفاً هزّ مدينة الرقة ناتج عن تفجير تنظيم الدولة عربة مفخخة بتجمع لـ ” قسد ” في محيط البراد شرق مركز المدينة هذا المساء ، فيما لا تزال الاشتباكات مستمرة بين ” داعش ” و ” قسد ” في حي الصناعة و على أطراف باب بغداد حيث سيطرت قسد على عدة شوارع داخل الصناعة باتجاه الطرف الشمالي , ولازالت قسد تسيطر على مبنى كلية العلوم مقابل جامع أويس و هي نقطة تمركزهم , و هناك أنباء عن تدمير و حرق مدرسة الصناعة بالكامل ، أما من جهة الشمال فلا تزال المعارك محتدمة على أطراف الفرقة 17 دون تقدم يذكر .

يأتي هذا وسط أوضاع إنسانية مترديّة مع خروج معظم النقاط الطبية عن الخدمة باستثناء مركز واحد يعمل بكوادر و إمكانيات متواضعة جداً وسط انقطاع الكهرباء و الاتصالات الأرضية عن كامل المدينة ، بينما المياه تأتي لمدة محددة ، و شح بالمواد الغذائية ، فيما قضت عائلة نحبها اليوم إثر قصف قارب بين ضفتي الفرات .

 

DSC 9872 1

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى