الشأن السوري

الانفلات الأمني مستمر في إدلب والضحية الجديدة أحد قضاتها

أقدم مجهولون على اغتيال الشيخ ” إبراهيم الصالح ” ذو الثلاثة و خمسين عاماً أحد قضاة بلدة أطمة و المرشد الديني في مجموعة التيسير جراء إطلاق نار عليه بشكل مباشر أثناء دخوله المسجد لأداء صلاة الفجر ، اليوم الجمعة السادس عشر من يونيو / حزيران الجاري ، و الواحد و العشرين من رمضان ، في بلدته تل عادة في ريف إدلب الشمالي . بحسب مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في إدلب .

5aba60ab7aa9d1d0ac3453977702c66f

و قال مراسل الوكالة إنّ انفجاراً مجهول المصدر هزّ مدينة إدلب بعد ظهر اليوم دون ورود أنباء عن معلومات أولية .

و في سياق متصل أُصيب ثلاثة مقاتلين من هيئة تحرير الشام جراء إطلاق النار عليهم من قبل مجهولين في مدينة سرمين شرق إدلب الليلة الماضية . بحسب ناشطين .

فيما قتل طفل في مدينة ادلب و أصيبت أمه إصابة خطرة نتيجة تعرضهم لإطلاق نار من قبل مجهول، عصر أمس، حيث أكدت مصادر ميدانية مساء أمس على أنّ القوة الأمنية في مدينة إدلب اعتقلت المتسبب بمقتل الطفل في المدينة، مؤكدة أنّه قتل عن طريق الخطأ جراء العبث بالسلاح من قبل أحد المدنيين قرب جامع أبو ذر الغفاري ، و سيتم تحويل الجاني للقضاء للنظر في أمره .

هذا و قد استهدفت قوات النظام المتمركزة في معسكر جورين بريف حماة صباح اليوم بعشرات الصواريخ مدينة جسر الشغور و قرى الزعينية و بداما في ريفها الغربي دون معلومات عن إصابات .

^58D1457E779A45CC41ED782061F46767624BDA22850D2DD7CA^pimgpsh fullsize distr

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى