الشأن السوري

التحالف الدولي يعلن مقتل الشرعي العام لداعش وأبرز قياديه في سوريا

أعلن التحالف الدولي عبر صفحته الرسمية على موقع التويتر ، مساء اليوم الثلاثاء العشرون من حزيران يونيو / الجاري ، عن مقتل الشرعي العام و القيادي في تنظيم الدولة ” تركي البنعلي ” في ‏ضربة جوية للتحالف بتاريخ 31 مايو / أيار الفائت في مدينة الميادين شرق دير الزور .

و ذكرت الصفحة الرسمية للقيادة المركزية الأمريكية على تويتر إنّه كان لتركي البنعلي ، المقرب من زعيم داعش ” البغدادي ” دور مركزي في تجنيد المقاتلين الأجانب و التحريض على الهجمات الإرهابية بجميع أنحاء العالم .

و يعتبر البنعلي ( 32 عاماً ) كبير شرعيي التنظيم ، و يحمل أكثر من كنية منها ” أبو همام الأثري “، و ” أبو سفيان السليم “، و ” أبو حذيفة البحريني “، وقد ذاع صيته بعد مبايعته التنظيم في عام 2014 ، وتولّيه منصب الشرعي العام به .

و في وقت سابق أكدت حسابات مقرّبة من تنظيم الدولة ، مقتل البنعلي في غارة للتحالف الدولي ، من دون أن تحدّد مكان قتله ، لكن حسابات بعض مؤيّدي التنظيم على مواقع التواصل الاجتماعي قالت إنّه قتل في مدينة الرقة ، و قالت أخرى إنه قتل في دير الزور ، و بمقتل البنعلي ، يكون التنظيم فقد أبرز وجوهه الشرعية .

كما يشتهر البنعلي بأنّه أحد الآباء الروحيين الكبار لتنظيم داعش منذ تأسيسه ، و بنشاطه الإعلامي الواسع و محاضراته و خطبه التي يمجد فيها العنف و الكراهية و التطرف ، و يعد ” البنعلي ” أحد أبرز قيادات داعش في مدينة سرت الليبية حيث كان يلقي المحاضرات بالمساجد لعناصر التنظيم ،  و إعدادهم لدورات شرعي ، حيث وصل البنعلي إلى ليبيا في العام 2013 و تحديداً مدينة سرت ، و عاد مرة أخرى إلى سرت وسط ليبيا بعد مقتل الأنباري في غارة أمريكية على منطقة الفتائح شرقي مدينة درنة عام 2015 ، و ذلك بهدف تنظيم صفوف مقاتلي داعش ، و وضع الترتيبات الإدارية بتفويض من البغدادي، و نشر البنعلي عدة بحوث و رسائل ذات طابع متطرف من أبرزها رسالة ” مد الأيادي لبيعة البغدادي “.

المصدر : وكالات

 

^A06C9D651C76DDF05C6A9FAED3C506F2F0C87FDF6741A2BF91^pimgpsh fullsize distr

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى