الشأن السوري

جريمة قتل في بلدة الجينة غربي حلب أخذاً للثأر !!

شهدت بلدة الجينة في ريف حلب الغربي، ظهر اليوم الثلاثاء العشرين من حزيران / يونيو الجاري، والخامس والعشرين من رمضان ” جريمة قتل مروعة “، حيث أقدم عدة أشخاص يستقلون سيارة من نوع ” فان ” و أخرى من نوع ” سانتفيه فضية ” على قتل شخص في بلدة الجينة يدعى ( جابر طاهر شحادة ) أثناء ركوبه دراجة نارية و خلفه زوجته و ابنته ، حسب شهود عيان ، حيث قاموا بمطاردته و من ثم صدمه بالسيارة و إطلاق النار عليه حيث أردوه قتيلاً و لاذوا بالفرار . بحسب مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في ريف حلب ” ماجد العمري ” مشيرا إلى أن القاتل والمقتول من سكان بلدة معراتة التي تبعد عن مدينة الأتارب ثلاثة كيلومترات .

و أفاد مصدر خاص لوكالة ” ستيب الإخبارية ” بأنّ الجناة الذين قتلوا المدعو ( جابر ) الذي يعمل في مغسلة له و لديه ثلاثة أولاد هم من بني عمومته من آل فهيم و ذلك جراء خلافات عائلية قديمة بينهم منذ قرابة ثلاثة أشهر قتل فيها شخص من آل فهيم فقاموا بقتل الضحية ثأراً لقتيلهم السابق .

و الجدير بالذكر أنّ الخلافات العائلية باتت تحلّ بين المدنيين على طريق الجاهلية و هي أخذ الحق باليد بما يعرف بالثأر و كل ذلك مرده لغياب ضابطة أمنية مشددة و تشرزم المحاكم و عدم فاعليتها في حل المشاكل العالقة أضف إلى ذلك غياب الرادع الديني و الأخلاقي الذي يحفظ حياة الإنسان وفق كل الشرائع السماوية .

^B6E3CF44A0EC6E834A74CA3E6590E8B47B58F549E9C57BA2B0^pimgpsh fullsize distr

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى