الشأن السوري

بعد توبيخ الأسد .. حزب البعث يصدر تعليماتٍ لضبط سلوك مسؤوليه

بعد شنّ رأس النظام  السوري بشار الأسد هجوماً حاداً على مسؤوليه على خلفية تصرفات تسيء بشكل مباشر لحقوق المواطنين خلال إطلاقه “مشروع الإصلاح الإداري”، في جلسة مجلس الوزراء، في الثامن عشر من حزيران / يونيو الجاري،  أصدرت القيادة القطرية لحزب البعث تعميماً يتضمن ثمانية تعليمات لضبط سلوك أعضائها والمسؤولين الذين عينهم، موقعاً من قبل الأمين القطري المساعد هلال هلال ، أمس الخميس .

و هي : 1 – جعل سلوك  بشار الأسد مثالاً يُحتذى لكل رفيق و بخاصة القياديين ، و رفضه للمواكب و مظاهر التعالي التي نراها عند بعض قيادات الحزب و الدولة و الإدارة.

2 – رصد أيّ ظاهرة من ظواهر الفساد، ومعالجة الإساءة فوراً، وإن اقتضى الأمر معاقبة من قام بها.

3 – رصد أيّ مظهر من المظاهر المسيئة في سلوك البعثيين العاملين في مؤسسات السلطة.

4 – ضرورة التزام البعثيين و بخاصة أعضاء القيادات بالسلوك الذي يستند إلى أخلاق المجتمع و يحترم مشاعر المواطنين ويلتزم بالقوانين، بما فيها قوانين السير والإشارات وغيرها.

5 – إنهاء المظاهر والممارسات المخلّة بالذوق العام والتي تتناقض مع مبدأ المساواة بين المواطنين، وعدم الظهور بمواكب ملفتة للنظر أو إغلاق الطرق أو عرقلة النظام العام.

6 – رصد أيّ خلل هيكلي أو إداري أو سلوكي.

7 – التركيز على تأهيل الكوادر سلوكياً.

8 – التركيز على متابعة قضايا المواطنين و دراستها. بحسب بيان التعميم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق