الشأن السوري

روسيا “التهديد الأمريكي للأسد يعرقل مفاوضات السلام بسوريا”

قال غينادي غاتيلوف ، نائب وزير الخارجية الروسي ، إنّ ” المزاعم الأمريكية الأخيرة حول إجراء قوات النظام استعدادات لشنّ هجوم كيميائي ، عديمة الأساس و تثير مخاوف كبيرة و تؤدي لظهور عراقيل أمام المفاوضات حول التسوية بسوريا “.

و أضاف غاتيلوف لوكالة ” نوفوستي ” اليوم الأربعاء الثامن و العشرين من يونيو / حزيران الجاري أنّ الجانب الروسي لا يستبعد وقوع استفزازات باستخدام الأسلحة الكيميائية على خلفية التهديدات الأمريكية الأخيرة لدمشق ، وأكد أنّ المحاولات لتأجيج التوتر حول سوريا مرفوضة ، و أنّ ذوي النوايا السيئة يسعون لإحباط عملية التفاوض ، ولذلك يمكن أن تحصل أيّ استفزازات “.

و في سياق مفاوضات أستانة التي ستعقد يومي الرابع و الخامس من تموز يوليو المقبل قال المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا أمام أعضاء مجلس الأمن الدولي خلال الجلسة المنعقدة أمس حول سوريا، إنّ ” أعمال العنف انخفضت بشكل واضح في سوريا منذ توقيع اتفاق وقف التصعيد في مايو / أيار الماضي ” ، كما استعرض جملة التحضيرات التي يجريها استعداداً لجولة محادثات جنيف القادمة المقرر عقدها في يوليو / تموز المقبل، و شدّد على أهمية الجهود المبذولة من قبل الدول الضامنة لاتفاق أستانة ( تركيا و روسيا و ايران )، من أجل خفض التصعيد في سوريا، مشيراً إلى أنّه ” يعوّل على دعم كافة الأطراف لاجتماعات أستانة ، و الذي يهدف في النهاية إلى إجراء مفاوضات مباشرة بين النظام والمعارضة في سوريا “.

و اتفق الرئيسان الفرنسي إيمانويل ماكرون و الأمريكي دونالد ترامب خلال محادثة هاتفية ، مساء أمس على ” ضرورة العمل على رد مشترك في حال وقوع هجوم كيميائي في سوريا “، كما أدانت الأمم المتحدة أيّ استخدام محتمل للأسلحة الكيماوية في سوريا، و دعت إلى محاسبة المتورطين .

و حذّر البيت الأبيض بالأمس بشار الأسد بأنّه سيدفع ” ثمناً باهظاً ” هو و جيشه إذا نفذ هجوماً كيميائياً على سوريا وذلك بعد رصد واشنطن تحركات مشبوهة في مطار الشعيرات السوري.

497 1

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى