الشأن السوري

إجراءات جديدة ضد قطر بعد رفضها مطالب الدول الأربعة

قالت الدول الأربعة ( السعودية والإمارات والبحرين ، ومصر ) إنّ المهلة التي منحتها للحكومة القطرية انتهت، و اعتبرت قائمة المطالب ” لاغية “، و أنّها ستتخذ كل الإجراءات والتدابير السياسية والاقتصادية والقانونية بالشكل وفي الوقت المناسب بما يحفظ حقوقها وأمنها واستقرارها، وحماية مصالحها من سياسة الحكومة القطرية العدائية . وفق بيان مشترك نشرته وكالات الأنباء الرسمية التابعة لها، الليلة الماضية ، مشيرة إلى أنّه جاء بعد استلام الرد القطري من الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير الكويت .

 

و أضافت الدولة المقاطعة لقطر ” أنّ تعنت الحكومة القطرية و رفضها للمطالب التي قدمتها يعكس مدى ارتباطها بالتنظيمات الإرهابية ، و استمرارها في السعي لتخريب و تقويض الأمن و الاستقرار في الخليج و المنطقة ، وتعمد الإضرار بمصالح شعوب المنطقة ، بما فيها الشعب القطري الشقيق “. و اتهمت الحكومة القطرية بالعمل ” على إفشال كل المساعي و الجهود الدبلوماسية لحلّ الأزمة “.

 

و أعربت الدول الأربعة عن جزيل الشكر والتقدير إلى أمير الكويت ، على مساعيه و عن ” استهجانها لانعدام اللباقة و احترام المبادئ الدبلوماسية التي أبدتها الحكومة القطرية تجاه المساعي الكويتية ” ، و جدّدت اتهامها لقطر ” بتسريب قائمة المطالب ، بهدف إفشال جهود دولة الكويت ، و إعادة الأزمة إلى نقطة البداية “، وهو الاتهام الذي سبق أن نفته الدوحة .

 

واعتبرت الدول الأربع أن المطالب الثلاثة عشر التي قدمتها ” مبرّرة “، وبيّنت أنّها جاءت ” نتيجة لممارسات الحكومة القطرية العدائية ، ونكثها المتواصل لعهودها و خاصة اتفاق الرياض الذي وقعت عليه قطر في عام 2013 ، والاتفاق التكميلي وآليته التنفيذية في عام 2014 “. مؤكدة أنّ هذه المطالب تهدف إلى محاربة الإرهاب ، ومنع احتضانه وتمويله ، ومكافحة التطرف بجميع صوره ؛ تحقيقاً للسلم العالمي ، وحفاظاً على الأمن العربي والدولي .

 

و قطعت الدول الأربعة علاقاتها مع قطر، بدعوى “دعمها للإرهاب”، في الخامس من يونيو/حزيران الماضي ، وقدمت الدول الأربع، في الثاني و العشرين من ذات الشهر إلى قطر، عبر الكويت، قائمة مطالب لإعادة العلاقات مع الدوحة، و أعلنت في اجتماع القاهرة ، الأربعاء، أنها تأسف ” للرد السلبي ” لقطر .‎

1280x960 1

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق