الشأن السوري

توجّه الآلاف لمراكز الاقتراع في سراقب لانتخاب رئيس لمجلسها المحلّي

تجري في مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي البالغ عدد سكانها قرابة الأربعين ألف نسمة ، انتخابات لاختيار رئيس للمجلس المحلّي في المدينة و أعضاء المكتب التنفيذي ، حيث توجه الناخبون إلى صناديق الاقتراع في المدينة صباح اليوم الثلاثاء الثامن عشر من تموز / يوليو الجاري ، ولا تزال العملية الانتخابية مستمرة .

و في تصريح خاص لوكالة ” ستيب الإخبارية ” قال المهندس ” أيمن الحسن ” مسؤول العلاقات العامة و عضو لجنة تنظيم الانتخابات في مدينة سراقب و المكوّنة من ثمانية أشخاص : إنّ حملة الاقتراع بدأت بحضور وكلاء المرشحين في تمام الساعة الثامنة صباحاً و ستستمر إلى الساعة الثامنة مساءً بينما من المنتظر الإعلان عن النتيجة غداً ، مضيفاً : أنّ هناك إقبال كبير من الأهالي ، و اللجنة قائمة على رأس عملها و تتابع كافة الأمور و حلّ الاشكاليات فهي بحالة انعقاد دائم و بالنسبة للأمور التنظيمية ” وضعنا نظام انتخابي متكامل و نطبقّه بحذافيره .

و في ذات السياق أشار السيّد ” ليث العبد الله ” إعلامي الدفاع المدني بمركز سراقب و أحد متابعي الحملة الانتخابية ، في حديث خاص لـ ” ستيب ” إلى أنّ أول عملية انتخاب للمجلس جرت في عام 2013 و لكن ليس بهذا الحجم و بهذا الترتيب اليوم ، فهناك الكثير من المنظمات و الهيئات السياسية و الحكومة المؤقتة تتابعه و تراقبه ، بالإضافة إلى عدة وكالات و قنوات تلفزيونية .

و أوضح أن عدد المسجلين على بطاقات انتخابية ” 4499 ” ناخباً و ناخبةً عبر ثمانية مراكز تستقبل الناخبين حسب الأرقام ( مدرسة السلام – مدرسة الشهيد نجدت الخالد – ثانوية البنين – مدرسة أحمد الحسين – مدرسة ميسلون ) للذكور ، و ( مدرسة أحمد الحسين التوجيه – مدرسة السلام – ثانوية البنين ) للإناث ، بينما ترشح لمنصب رئاسة المجلس أربعة أشخاص انسحب اثنين منهما ( المهندس خالد الخالد – علي الخليل ) و بقي اثنين وهما ( إبراهيم باريش الرئيس الحالي – مثني المحمد رئيس سابق ) فيما ترشح لأعضاء المكتب التنفيذي للمجلس المحلي تسعة عشر شخصاً انسحب خمسة منهم و بقي أربعة عشر مرشحاً سيتم انتخاب ثمانية منهم .

 

^A42ACC98FD7F459A9CCBFB678D04457C8C8F1BC59B74293A53^pimgpsh fullsize distr

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى