الشأن السوري

قائدي صقور الشام وأحرار الشام في الخطوط الأمامية ضد هيئة تحرير الشام

اشترك الان

قُتل إثنا عشرة مقاتلاً وأصيب عدد آخر من هيئة تحرير الشام في جبل الزاوية بريف إدلب أثناء الاشتباكات مع حركة أحرار الشام في بلدة كفرحايا اليوم الخميس العشرين من تموز يوليو.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية”: إن أبو عيسى الشيخ قائد صقور الشام وأبو عمار العمر قائد حركة أحرار الشام قد شاركا بالمعارك ضد هيئة تحرير الشام على الخطوط الأمامية في ريف ادلب واعطوا التعليمات للمقاتليين وعززوا من نقاط الدفاع فيما اكد المراسل أن القائدان اكملا الجولة العسكرية على اكثر من موقع اشتباك مع هيئة تحرير الشام سعياً منهم لرفع الروح القتالية لعناصرهم.

^538AC4571206DD614F03295AB6D4344773A987CDEFA45BCAC5^pimgpsh fullsize distr

من جهة أخرى أفاد مراسل الوكالة أن مظاهرات عدة خرجت من مخيمات سرمدا تنديداً بالاقتتال الحاصل هناك، وكانت ست مخيمات قد أُجليت نتيجة الاشتباكات العنيفة بالقرب منها، وذلك بعد إصابة عدد من النازحين القاطنين في تلك المخميات بالرصاص العشوائي.

الجدير ذكره أن الاشتباكات اليوم تركزت في كل من (اطراف بلدة المغارة بجبل الزاوية، وقرب بلدة دير حسان، وقرية مرعيان، وحرش عابدين، وقرية إسقاط، وعقريبات، والرامي، والدانا) وسيطرت الهيئة اليوم على حرش عابدين وقرية إسقاط.

IMG ٢٠١٧٠٧٢٠ ١٦٥٤٣٣

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى