الشأن السوري

عملية مباغتة للمعارضة ضد قسد شرق حلب والسيطرة على قرية استراتيجية

تمكّنت قوات المعارضة ، اليوم الأربعاء السادس و العشرين من تموز / يوليو الجاري ، في عملية مباغتة السيطرة على قرية ” تل جيجان ” غربي مدينة الباب في ريف حلب الشرقي، وذلك بعد اشتباكات مع قوات سوريا الديمقراطية أسفرت عن إيقاع جرحى بصفوفها و اغتنام عدد من الأسلحة و الذخائر، وذلك لمساندة غرفة عمليات أهل الديار . وفق بيان لتجمع أحرار الشرقية الذي قام بالعملية بالاشتراك مع حركة أحرار الشام .

^7254A74CD6A92BDE9A3AD5AA65071C77A8BCA112FD0E75EE1A^pimgpsh fullsize distr

و في تصريح خاص لوكالة ” ستيب الإخبارية ” قال أحد القادة العسكريين الميدانيين في تجمع أحرار الشرقية ” أبو حفص شرقية ” إنّ العملية بدأها المقاتلون في تمام الساعة الثانية فجراً بهدف إيقاع ضربة بصفوف قسد و الخروج من القرية، بينما تمكن مقاتلو المعارضة من السيطرة الكاملة على قرية ” تل جيجان ” في تمام الساعة الثامنة صباحاً ، موضحاً أنّ القرية تقع في وادي محيط بالتلال فعلى يمينها تلة و القرية التي بعدها عليها تلة ، و تأتي أهميتها الاستراتيجية من تلك التلال .

 

و أشار القيادي إلى أنّ القرية حالياً خالية لا يوجد فيها تواجد عسكري لا من قسد ولا من المعارضة بينما مقاتلو أحرار الشرقية قاموا بتثبيت نقاطهم على تلة القرية و بالتالي السيطرة محكمة من جانبهم ، منوهاً إلى عدم التنسيق مع الجانب التركي في تلك العملية .

 

و في ختام حديثه معنا ذكر ” أبو حفص ” إنّ القصف بقذائف الهاون متواصل على مواقع المعارضة من قبل مدفعية قسد و نظام الأسد مما تسبب بوقوع عدد من الجرحى في صفوف مقاتلي المعارضة .

1 DSC02959

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى