الشأن السوري

نفط الحسكة بين نظام الأسد و حزب الاتحاد الديمقراطي

نقلت “وكالة الأناضول” عن مصادر مطّلعة أن النظام السوري وحزب الاتحاد الديمقراطي يشرفان على إدارة تسعة حقول للنفط في الحسكة و ثلاثة منها نشطة .

و أضافت المصادر أن القدرة التشغيلية لتلك لحقول  المتمثلة في (رميلان –سويدية –قرة جوق) و التي يشرف عليها  كلاً من النظام و حزب الاتحاد الديمقراطي تبلغ ثلاثين إلى خمس وثلاثين ألف برميل نفط يومياً .

و أردفت في أن الاتفاق المبرم بين الطرفين مكّن النظام من إدارة إنتاج النفط في الرميلان ، بينما الاتفاق اشتمل على تقاسم العائدات بين الطرفين بحيث يحصل النظام على 65 بالمئة و يحصل حزب الاتحاد الديمقراطي على 20 بالمئة .

فيما أكدت ذات المصادر أن المبالغ المتبقية ستخصص للقوات العربية الحامية لتلك الحقول مع تكفل النظام بدفع رواتب جميع العاملين ضمن الحقول .

الجدير ذكره أن معظم حقول النفط في البادية و الجزيرة السورية خرجت من يد قوات النظام قبل أعوام ، إلا أن تفاهمات سريّة مع تنظيم الدولة من جهة و المليشيات الكردية من جهة أُخرى ، جعلت النظام السوري يحصل على نسبة جيدة من النفط السوري .

 

نفط1

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى