الشأن السوري

المعارضة تستعيد مواقعاً شرق السويداء و تفتح جبهة جديدة

تمكّنت قوات المعارضة ، اليوم السبت الخامس من أغسطس / آب الجاري، من استعادتها السيطرة على مواقع في البادية الشامية قرب ريف السويداء الشرقي موقعين قتلى و جرحى في صفوف قوات النظام و الميليشيات الأجنبية المساندة لها .

و بحسب مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في البادية السورية أنّ قوات المعارضة متمثلة بـ ( قوات الشهيد أحمد العبدو و جيش أسود الشرقية و جيش أحرار العشائر و جيش تحرير الشام ) تمكنت من استعادة السيطرة على موقعي ” ارتوازية الشعاب و راصد الشعاب والحرضية ” شرق السويداء و ذلك بعد سيطرة قوات النظام عليها قبل يوم .

و في الوقت ذاته أوضح مراسلنا أنّ منطقتي ” الضبيعية و وادي الصوت ” اللتين سيطر عليهما النظام كانتا خاليتين من تواجد قوات المعارضة لكن النظام أعلن عن انتصارات وهمية في مواقع النقاط على الحدود السورية الأردنية جنوب شرق السويداء ، كما قامت قوات النظام بوضع حواجز داخل تل الحربية و المخفر ” 30 ” و تثبيت نقاط بتجاه الكتيبة ” 66 ” شرق السويداء و هي أيضاً نقطة خالية .

و أشار مراسلنا إلى أنّه و بالنسبة لجيش العشائر فقد فتح جبهة أخرى من محور سد الزلف باتجاه الشرق بمسافة تبعد ثمانية عشر كيلو متراً عن مقرات النظام و ميليشياته ، حيث تم إرسال مؤازرات من قبل قوات العبدو و جيش أسود الشرقية و العمل قائم على تلك الجبهة حالياً .

يذكر أنّ قوات المعارضة تصدّت بالأمس لمحاولة تقدم النظام و ميليشياته على جبهتي ( بئر محروثة و خبرة فكة ) في البادية و أسفرت الاشتباكات عن تدمير ( أربع دبابات و سيارتين هايلكس و سيارة زيل ) و مقتل و جرح العديد من العناصر .

 

IMG 20170717 WA0000

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى