الشأن السوري

جيش الإسلام يُهاجم تحرير الشام في “الأشعري” ويسيطر على مساحات منها

أفاد الناطق الرسمي باسم هيئة أركان جيش الاسلام السيّد ” حمزة بيرقدار ” في تصريح خاص لوكالة “ ستيب الإخبارية ” بأنّ مقاتلي ” جيش الإسلام ” شنّوا صباح اليوم الاثنين السابع من أغسطس / آب الجاري ، هجوماً جديداً على مواقع هيئة تحرير الشام ( جبهة النصرة ) في مزارع الأشعري في غوطة دمشق الشرقية ، و تمكّنوا من السيطرة على مساحات واسعة منها إضافة إلى المسجد و المدرسة ، و ذلك استكمالاً للحملة ضد الهيئة لطردها من الغوطة .

و قال الناطق إنّ عدد من عناصر الهيئة لاذ بالفرار باتجاه منطقة الأفتريس و لازال العمل جارياً على ملاحقتهم ، كما أنّ العمل لازال جارياً على تمشيط البلدة بشكل كامل للتأكد من خلوها تماماً من ( جبهة النصرة ) .

و أشار إلى أنّه بسبب استمرار العمل و تمشيط المنطقة إلى الآن لم ترد أيّ معلومات حول الخسائر ، و عند سؤالنا لبيرقدار حول موقف فيلق الرحمن أو مشاركته اليوم بالعمل اكتفى بالقول : ” فيما يخص الفيلق لا يتوفر لدي تفاصيل عن الموضوع ” ، و في هذا الصدد حاولت ” ستيب ” التواصل مع الناطق باسم فيلق الرحمن ” وائل علوان ” لكن لم تتلقَ إجابة حتّى الساعة .

و في سياق متصل تحدث ناشطون عن ” محاصرة جيش الاسلام و فيلق الرحمن لمنازل مقاتلي هيئة تحرير الشام و منع النساء و الأطفال من الخروج الى الأماكن الآمنة ” و في هذا الصدد نفى بيرقدار ما تداوله الناشطون مؤكداً أنّ عدم صحته و قال : ” نحن لم نصل إلى المنازل السكنية فعملنا ضمن المزارع في بلدة الأشعري ” .

و في حديث سابق لبيرقدار مع “ستيب ” أكد أنّ الصراع مع فيلق الرحمن ، انتهى بعد التوصل لاتفاق يوم الأربعاء الفائت ، و الاجتماعات القادمة ستكون كفيلة لرأب الصدع و الوصول إلى اتفاق نهائي يفضي إلى حلّ كافة الخلافات العالقة بالغوطة .

 

20504023 421047748291554 460948765 n

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى