الشأن السوري

أبٌ يفقد مولودته ويتهجّم على مشفى أعزاز للتوليد والأخيرة تردّ

أصدرت مشفى الأطفال و النسائية في مدينة أعزاز بياناً توضيحياً، الليلة الماضية، حول حالة المولودة التي توفت ، و جاء في البيان أنّ المريضة قُبلت الساعة الثامنة صباح أمس الأحد بقصة نزف غزير جداً و فحصها النسائي تام بينما إصغاء الطفل لم يشاهد على جهاز الإيكو، و تم توليد المريضة خلال عشر دقائق ثم تحويلها إلى قسم الإنعاش و العناية بعد إجراء الانعاش الأولي للمولودة .

 

و جاء البيان رداً على والد الطفلة الذي نشر صورها على مواقع التواصل الاجتماعي بعد وفاتها و لون جسدها فيه زرقة، و قد شبّه مشفى النسائية والتوليد في أعزاز بـ ” فرع فلسطين للنظام ” بسبب قلة الاهتمام بالمرضى و النفسيات المتعجرفة للعاملين بها وتحول المهنة من إنسانية إلى مهنة لكسب المال ، حيث أخبروه بوفاة المولودة وبعد بربع ساعة وجدناها مازالت على قيد الحياة و قمنا بإسعافها إلى تركيا ولكّنها توفيت هناك، كما أخبره مشفى كلس التركية أنّ سبب الوفاة هو إهمال الأطباء والممرضات ” بحسب قوله كما طالب كافة المسؤولين بمحاسبة القائمين على هذا المشفى .

 

و في هذا السياق أوضح المهندس ” زكريا رجب مبارك ” المدير الإداري لمشفى التوليد بإعزاز في حديث خاص لوكالة ” ستيب الإخبارية ” أنّ الولادة كانت باكرة بأول الشهر السابع مع قصة انفكاك مشيمه تام و نزف غزير ، حيث عمل الكادر الطبي ما بوسعه ثم تم تحويل الطفلة بنت أحمد حموش إلى تركيا و التشخيص خداجة و زلة شديدة ، مشيراً إلى أنّ ما نشره والداها على موقع الفيس بوك هو أمر طبيعي لفقده طفلته كما كسب تعاطف الآخرين بصورة الطفلة .

 

و ذكر ” مبارك ” إنّ المشفى واقع وسط مدينة أعزاز و يحوي ثلاث غرف عمليات و غرفة مخاض للولادة و قسم الاستشفاء يحوي 12 سريراً و قسم الأطفال 14 حاضنة بالإضافة إلى العناية المركزة و الصيدلية و المخبر و الأشعة و العيادات ، واللقاحات الروتينية ، و المشفى يخدّم 6000 حالة شهرياً تتضمن 400 عملية جراحية و 500 ولادة ، مشيراً إلى أنّ طبيعة العمل جيدة جداً وتعتبر أكثر مكان مطوراً بالمنطقة بالنسبة للنسائية و الأطفال و الوحيد الذي يعمل على مدى 24 ساعة .
^6B2A9FFD6B9AE969F9DA4C9A20747A8DDC07227560C92200E2^pimgpsh fullsize distr

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى