الشأن السوري

فدرالية شمال سوريا ترد على تصريحات النظام و الائتلاف السوري

نشرت هيئة العلاقات الخارجية “للفيدرالية الديمقراطية” لشمال سوريا بياناً و ذلك رداً على تصريحات الإئتلاف و النظام السوري برفضهم لخطوة المجلس التأسيسي الأخيرة و بأن الفيدرالية هي تقسيم لسوريا .

و جاء في نص البيان “هذه الأطراف المسؤولة بشكل أساسي عما آلت إليها الأوضاع في سوريا و حربها و تحصيل مستوى متقدم من الحجز بين المكونات و تنامي حالة الثأرية بين أطراف و مكونات المجتمع السوري ، و أعلنت فيما سمته برفضها لخطوة المجلس التأسيسي الأخيرة ” .

و قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” بأن المجلس التأسيسي للفيدرالية في الشمال السوري أقر قانوني التقسيمات الإدارية و الأنتخابات التي ستجري على ثلاث مراحل .

و أضاف بأن القانون الذي أُقر من قبل أعضاء المجلس التأسيسي الذي مُثّل توافقياً و كمرحلة مؤسسة من أجل تحقيق تطلعات شعوب و مكونات المنطقة .

و أكد البيان حسب ما أفاد مراسلنا على اعتبار الهيئة جزء مهم من المجتمع السوري و من منطلق الخبرة فيه و التجربة الناجحة في الإدارة الذاتية في تحقيق الأمن و الاستقرار بأنهم الطرف الوحيد الذي دافع عن تراب سوريا و سيادتها .

و أضاف مراسلنا على أن الهيئة وصفت كل من الائتلاف و النظام السوري بأنهم عاجزون عن فهم معنى الفيدرالية حيث قال ” هذا بحد ذاته يدل و بشكل قاطع بأنهم إما يعجزون عن إدراك معنى الفيدرالية أو أن هذه الأطراف و بالرغم من التناقضات الظاهرية بينها و لكنها جميعاً تحرص على إعادة النظام المركزي و تكريس السلطوية على أساس القومية و الدين و ضد المجتمع الأخلاقي السياسي ” .

 

28032016 larg

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى