الشأن السوري

أحد أعضاء الائتلاف يعلن عودته لحضن الوطن و هذه رسالته

بعثّ عضو الهيئة العامة للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المدعو ” بسام الملك ” و المنحدر من مدينة دمشق ، رسالةً وجّهها إلى زملائه في أعضاء الهيئة ، اليوم الأحد الثالث عشر من أغسطس / آب الجاري ، مفادها بقوله : ” إيماناً مني بضرورة وقف نزف الدماء السورية و بقاء وطننا الغالي للسوريين و إخراج الغرباء ، وبعد أن أثبتت السنوات السابقة أنّ الارتهان لما يسمّى أصدقاء سوريا كان مصيدة كبيرة حاصرت الأحرار ” .

و أضاف الملك في رسالته : ” لقد قررت العودة إلى حضن الوطن لأضع يدي مع الخيّرين منه و العمل معهم لإنقاذ ما يمكن إنقاذه و إعادة إعماره بحجره و بشره ، و بناءً عليه فإنّي أعلن انسحابي من عضوية الائتلاف ” .

و في هذا الصدد التقت وكالة ” ستيب الإخبارية ” مع عضو الائتلاف و الأمين العام السابق له السيّد ” عبد الإله فهد ” و الذي أكد صحة الرسالة و قال : ” كما ذكر في الرسالة و ليس لدي معلومات أكثر من ذلك ” و حول سؤالنا لـ ” فهد ” عن رد الائتلاف أو إعلان موقف من تلك الرسالة ؛ أجاب بأنّه ” لا ضرورة لإعلان موقف ” .

و الجدير بالذكر أنّ الكثير من حسابات ويكليكس المعنية بتسريب أخبار المعارضة كانت قد نوهت في تغريدات على موقع تويتر في وقت سابق عن ” عودة الكثير من أعضاء الائتلاف إلى حضن الوطن في الأشهر المقبلة ” .

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى