الشأن السوري

خمسة هجمات كيماوية حصلت بعد خان شيخون و التفاصيل !

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقريرها السابع و العشرين ، فيما يتعلق بأستخدام الأسلحة الكيماوية في سوريا الصادر أمس الإثنين الرابع عشر من آب/ اغسطس ، وقوع خمس هجمات كيماوية في دمشق و ريفها بعد الهجوم الذي استهدف “خان شيخون” بإدلب .

و قال التقرير إنه تم تنفيذ (207) هجوماً على الأقل بين مارس / آذار 2011 و 31 يوليو / تموز 2017 ، و يشير التقرير إلى أن هذه الهجمات أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن (1420) شخصاً – (1356) مدنياً، بينهم (186) طفلاً و (244) امرأة (إناث بالغات)، و (57) من مقاتلي المعارضة ، و سبعة أسرى من قوات النظام السوري كانوا داخل سجن المعارضة ، كما أصيب  (672) شخصاً على الأقل .

و يضيف التقرير أنه على الرغم من أن الإدارة الأمريكية قصفت قاعدة الشعيرات الجوية التي انطلقت منها الطائرات الحربية التي استهدفت خان شيخون ، إلا أنه لم يتوقف النظام السوري أبدا عن استخدام الأسلحة الكيماوية في الهجمات الصغيرة التي لم تسفر عن عدد كبير من الضحايا و الإصابات بطريقة من شأنها إحراج صانعي القرار و إرغامهم على اتخاذ إجراءات .

و وفقا للتقرير ، تم تسجيل ما لا يقل عن خمس هجمات كيماوية بعد هجوم خان شيخون ، الذي كان في 4 أبريل 2017 ، حيث أن معظم هذه الهجمات شملت استخدام قنابل يدوية محملة بغاز يعتقد أنه الكلور في سياق التقدم العسكري على جبهات القتال التي يسعى النظام السوري للسيطرة عليها من فصائل المعارضة المسلحة .

و يستند التقرير إلى ستة حسابات تم جمعها من خلال التحدث مباشرة إلى شهود عيان و ليس من المصادر المفتوحة بالإضافة إلى تحليل أشرطة الفيديو التي بثها ناشطون و التي أظهرت جرحى تظهر عليهم أعراض مثل الاختناق و صعوبة التنفس و ضبابية في الرؤية و ضعف العضلات كما أظهرت صور أخرى انقباض للعضلات و حرق و احمرار في العينين .

و يدعو التقرير لجنة التحقيق إلى الشروع في التحقيق في الحوادث الواردة في هذا التقرير و الحوادث التي تم توثيقها من قبل .

و يشير التقرير إلى أن مجلس حقوق الإنسان يجب أن يلقي مزيداً من الضوء على انتهاكات النظام السوري لقرارات مجلس الأمن .

 

1174903 514193181995066 1055598591 n

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى