الشأن السوري

قوات النظام تتقدم وتحاصر داعش بريفي حمص وحماة الشرقي

فرضت قوات النظام حصاراً كاملاً على مناطق سيطرة تنظيم الدولة في ريفي “حماه و حمص” الشرقيين والتي تبلغ مساحتها نحو 3 آلاف كيلومتر مربع.

وجاء ذلك بعد اقتراب التقاء قوات النظام وميليشياته المتقدمة من جنوب “أثريا” بريف حماة الشرقي مع القوات الأخرى المتقدمة من شمال “الشاعر” بريف حمص الشرقي.

حيث تمكنت قوات النظام من السيطرة على قريتي “الطليعة الغربية” و”الطليعة الشرقية” شرق جبال الشومرية بريف حمص الشرقي بعد معارك مع تنظيم الدولة.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية”: إنّ قوات النظام أستطاعت خلال اليومين الماضيين من التقدم والسيطرة على عدة مواقع ومناطق كانت خاضعة لسيطرة تنظيم الدولة جنوب “أثريا” وشمال “حقل الشاعر”.

وأضاف مراسلنا: اندلعت اليوم اشتباكات بين تنظيم الدولة وقوات النظام وميليشياته في محيط (حقل شاعر ومحيط منطقة الطيبة ومحيط منطقة حميمة) بريف حمص الشرقي مما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى وتدمير آليات للطرفين وسط قصف مدفعي متبادل استهدف محاور الاشتباكات في المنطقة، وتمكن مقاتلي التنظيم من صد محاولة تقدم لقوات النظام غرب منطقة “حميمة”.

وأشار أن قوات النظام والميليشيات المساندة لها عادت لشن هجوم على مواقع  تنظيم الدولة في محيط منطقة “حميمة” في محاولة للسيطرة عليها.

يذكر أن الطيران الحربي الروسي شنّ عدة غارات جوية استهدفت محيط مدينة “الطيبة وحميمة” ومحيط “حقل شاعر”.

150306550493241

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى