الشأن السوري

إعلام الأسد ” مجموعة لداعش تسلم نفسها لحزب الله “

أظهر مقطع فيديو بثه ” الإعلام الحربي ” التابع للنظام مجموعة من المقاتلين قيل أنهم يتبعون لتنظيم الدولة قد سلمو أنفسهم لعناصر من حزب الله .

و قال “ الإعلام الحربي ” اليوم السبت التاسع عشر من آب/ اغسطس ، أن أمير التنظيم المسؤول عن منطقة الزمراني ، بين جرود فليطة و الجراجير في القلمون الغربي ، ” أحمد وحيد العبد ” ، سلم نفسه إلى الحزب مع مجموعته بعد ساعات من إطلاق الحزب معركة ضد التنظيم .

و يظهر مقطع الفيديو ثلاثة مقاتلين من التنظيم يركبون سيارة و يقوم عنصر من الحزب بتصويرهم و لدى سؤالهم عن سبب تسليم أنفسهم للحزب قال العبد ” خلصنا ” .

و كانت فصائل المعارضة في القلمون قد اتهمت ” العبد ” بمحاصرة مقاتلي الفصائل و خطف عناصر منهم أثناء معركة ” يبرود ” ضد حزب الله عام 2013 ، و بحسب مصادر متطابقة في “ المعارضة ” كان قد طلب منهم حينها ترك الثورة و مبايعة التنظيم ، الأمر الذي أدى إلى سقوط منطقتي “الجبة و المعرة” بيد الحزب .
 
و كانت قنوات موالية للنظام قد نشرت خبر مقتل ” العبد ” بعبوة ناسفة في جرود عرسال في كانون الثاني الماضي .

يذكر أن الجيش اللبناني قد أعلن عن إطلاق معركة “ فجر الجرود ” ضد التنظيم ، على الحدود الشمالية الشرقية مع سوريا ، بالتزامن مع إعلان “ حزب الله ” و قوات النظام أيضاً معركة “ و إن عدتم عدنا ” ضد التنظيم من منطقة القلمون الغربي ، في سوريا و الواقعة على الحدود مع رأس بعلبك .

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق