الشأن السوري

بدء مناورات عسكرية كورية أمريكية مشتركة وسط أجواء متوترة

بدأت عاصمة كوريا الجنوبية سيول و العاصمة الأمريكية واشنطن، اليوم الاثنين الواحد و العشرين من أغسطس / آب الجاري، تدريباتهما العسكرية المشتركة ، و ذلك في ظل التوتر القائم مع كوريا الشمالية التي هددت مؤخراً بإطلاق صواريخ باتجاه جزيرة غوام الأمريكية كما نفذت الشهر الماضي تجربتين على صاروخين بالستيين عابرين للقارات .

و حذّر الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي، من استخدام تلك التدريبات ذريعة لتأجيج ” دوامة التوتر “على شبه الجزيرة، و تؤكد واشنطن و سيول أنّ هذه المناورات دفاعية لكن الجارة الشمالية النووية ترى فيها تجربة استفزازية لغزو أراضيها، و هي تلوّح كل عام بعمليات انتقامية عسكرية .

و قال مون أمام اجتماع حكومي “على كوريا الشمالية أن تدرك أن استفزازاتها المتكررة هي السبب الذي يدفع كوريا الجنوبية و الولايات المتحدة إلى القيام بالمناورات الدفاعية، مما يؤدي إلى إطالة الدوامة “.

و يشارك عشرات الآلاف من الجنود الكوريين الجنوبيين و الأمريكيين في المناورات التي تحمل اسم ” أولتشي حارس الحرية ” (أولتشي فريدوم غارديان) وتعتمد هذه المناورات إلى حد كبير على عمليات وهمية بأجهزة الكمبيوتر و من المفترض أن تستمر أسبوعين في كوريا الجنوبية .

و يمضي الحليفان في التدريبات التي تجري سنوياً منذ 1976، و يشارك نحو 17 ألفاً و500 عسكري أمريكي في تدريبات هذا العام، وهو عدد أقل من السنة الماضية .

و عشية التدريبات قالت كوريا الشمالية إنّ الولايات المتحدة ” تصب الزيت على النار ” و حذّرت في مقالة لصحيفة “رودونغ سينمون” من ” مرحلة من الحرب النووية لا يمكن السيطرة عليها على شبه الجزيرة يمكن أن تشمل الأراضي الأمريكية ” .

المصدر : ( فرانس24 )
290509 0

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى