الشأن السوري

موقع فرنسي ينشر وثيقة الدول الأربع وتفاصيل دعم قطر للإرهاب

نشر موقع “إنتلجنس أون لاين” الإخباري الفرنسي وثيقة قال إنها الورقة التي أعدتها الدول الأربع (السعودية والإمارات والبحرين ومصر)، التي تقاطع قطر، لتقدمها للدول الأوروبية، متضمنة ما وعدت به هذه الدول بكشفه من تفاصيل ضلوع دولة قطر في رعاية “الإرهاب”.

 

وجاء في الوثيقه حسب الموقع ذاته، اعتراف ضابط المخابرات القطري “حمد على محمد الحمادي”، والذي قال إن دائرة الاستخبارات الرقمية في الجهاز القطري قامت ببناء وتشغيل مجموعة من الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي “بأسماء وهمية”، بهدف مهاجمة دولة الإمارات، بالإضافة إلى المعلومات التي تزعم بأن قطر قدّمت المأوى والحماية “لخالد الشيخ محمد” المخطط الرئيسي لهجوم 11 سبتمبر، الذي نفذه تنظيم “القاعدة” في الولايات المتحدة.

 

وبيّنت الوثيقة كشفًا بالبنوك والمنظمات الخيرية والوكالات الحكومية، التي عملت على تمويل التنظيمات “الإرهابية”، وأبرزها “مركز قطر للعمل التطوعي”، وهو المركز الحكومي التابع لوزارة الثقافة والرياضة، وذكرت أسماء المسؤولين الذين تأكد ضلوعهم في شبكات تمويل “القاعدة”، ومنهم رئيس المركز “يوسف على الكاظم”، “وسعد بن سعد الكعبي”، و”عبد اللطيف بن عبد الله الكواري”، مشيرةً إلى أن هذا المركز أسسه “سعود بن خالد آل ثاني” شقيق وزير الداخلية الأسبق “عبد الله بن خالد آل ثاني”، وأن المركز يتولى تحشيد المتطوعين لدعم استضافة كأس العالم 2022.

 

وتحدثت الوثيقة أيضاً أن مركز “أبل الدوحة” للتكنولوجيا الإيجابية، هو المؤسسة الخدماتية التي تخصصت بتزويد تنظيمي القاعدة والنصرة، بالتقنيات المتجددة التي تساعد على ترويج فكرها وبياناتها على وسائل التواصل الاجتماعي، وقام على هذا المركز، كل من “سعد الكعبي وعبد اللطيف بن عبد الله الكواري” المسجليْن في الأمم المتحدة باعتبارهما “إرهابييْن”.

 

وأشار الموقع الفرنسي إلى أن الوثيقة المكونة من 55 صفحة، ستدفع فرنسا لاتخاذ موقف أكثر وضوحًا في الضغط على قطر، بالإضافة إلى احتمال تغيير الموقف البريطاني وذلك بما تكشفه الوثيقة من تفاصيل عن الدعم الذي قدمته قطر لجماعات “الإرهاب” في سوريا واليمن، إضافة إلى المحاولات التي رعتها “الدوحة” لقلب نظام الحكم في البحرين.

قطر 12

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى