الشأن السوري

لماذا أمر ترامب بوقف تجنيد المتحولين جنسياً في الجيش الأمريكي !؟

وقّع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الجمعة، وثيقة أمر بموجبها وزارة الدفاع بالتوقف عن تجنيد متحولين جنسياً، لكنّه ترك للوزارة مهمّة تحديد مصير المتحولين جنسياً الذين يخدمون حالياً في الجيش الأمريكي، مؤكداً أنّ البنتاغون لن يتحمّل بعد اليوم تكاليف العلاجات الطبيّة لأولئك العسكريين .

حيث طلب ترامب من البنتاغون ” التراجع عن السياسة و الممارسات المطبّقة منذ فترة طويلة في القوات المسلحة بشأن الأشخاص المتحولين جنسياً اعتباراً من 23 آذار / مارس 2018؛ و يُفترض أن يقدم وزير الدفاع جيم ماتيس و أجهزة الأمن الداخلي الأمريكية إلى البيت الأبيض قبل منتصف شباط / فبراير المقبل خطة لتطبيق هذه السياسة الجديدة .

و يشار إلى أنّ عدد المتحولين جنسياً في صفوف الجيش الأمريكي الذي يبلغ قوامه 1,3 مليون عنصر هو عدد ضئيل جداً، و تشير تقديرات إلى أنّه يتراوح بين ” 1320 و 15 ” ألف عنصر .

و يمكن أن يؤثر تسريح هؤلاء على بعض الوحدات، لكن المراقبين يشعرون بالقلق من الانعكاسات السلبية لذلك على صورة الجيش و خاصة لدى الشبان الأمريكيين الذي يمكن أن يتردّدوا في الالتحاق بمؤسسة تمارس سياسات تمييزية .

و كانت خمس جنديات متحولات جنسياً قدمن شكوى ضد ترامب و البنتاغون مطلع الشهر الجاري ودانت النساء الخمس الغموض الذي يلف مستقبلهن وأكدن أنّهن لا يعرفن ما إذا كن سيبقين في وظائفهن .

 

و أعلن ترامب في سلسلة تغريدات نشرها في نهاية الشهر المنصرم أنّه يعتزم منع المتحولين جنسياً من الخدمة في الجيش، معللاً ذلك بـ “عبء المصاريف الطبية الباهظة و اضطرابات يتسببون بها ” .

المصدر : ( فرانس 24 )
88 18

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى