الشأن السوري

النظام يصيب أطفال الغوطة بثاني أيام العيد، وقواته تحاول التقدم

أصيب تسعة أطفال، في مدينة زملكا في غوطة دمشق الشرقية، ظهر اليوم السبت الثاني من أيلول / سبتمبر الجاري، بجروح متفاوتة، أثناء محاولتهم اللعب في ثاني أيام عيد الأضحى المبارك، جرّاء قصف قوات النظام بقذائف المدفعية و الرشاشات الثقيلة بشكل عنيف و عشوائي على الأبنية السكنية في المدينة .

و قال مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في الغوطة الشرقية ” ضياء الشامي ” إنّ قصف قوات النظام على مدينة زملكا جاء بالتزامن مع استمرار الاشتباكات العنيفة بين قوات النظام و قوات المعارضة على جبهة وادي عين ترما و حي جوبر الدمشقي ، خلال محاولة قوات النظام التقدم في المنطقة مستخدمةً المدرعات و تحت غطاء ناري كثيف، حيث استهدف النظام منطقة الاشتباك بأكثر من خمسة عشر صاروخ أرض – أرض محلّي الصنع .

و في سياق متصل ذكرت وسائل موالية للنظام إنّ ” الجيش السوري يجدد استهدافه لمواقع المجموعات المسلحة في محور عين ترما -جوبر في جبهة شرق العاصمة بعدة صواريخ أرض-أرض قصيرة المدى ” .

و الجدير بالذكر أنّ الغوطة الشرقية تقع ضمن منطقة اتفاق أستانة لخفض التوتر و التي وقّعت في القاهرة في الثاني و العشرين من تموز / يوليو، تلاه توقيع ” فيلق الرحمن ” اتفاق وقف إطلاق النار مع “روسيا” في “حي جوبر” و ”الغوطة الشرقية” و دخوله حيز التنفيذ في الثامن عشر من آب / أغسطس .

يذكر أنّ اشتباكات مماثلة دارت يوم أمس في المنطقة، كما استهدف النظام بلدات ومدن الغوطة بقصف مدفعي مما أوقع إصابات بصفوف المدنيين بينهم أطفال وامرأة في بلدة كفر بطنا .

 

21268711 434360693626926 1611621580 n

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق