الشأن السوري

يمين الفرات “منطقة منكوبة” و حملة مخيمات الموت مستمرة

أصدرت إدارة حملة “مخيمات الموت” بيانها الرابع اليوم السبت الثاني من أيلول/سبتمبر، حيث أرسلت نسخة للأمم المتحدة و التحالف الدولي و المبعوث الخاص لسوريا .

و جاء في البيان ” لأكثر من شهر ومناطق الريف الشرقي لمحافظة الرقة و المنطقة المتصلة بها جغرافياً لريف دير الزور ، تتعرض لقصف شديد من طيران التحالف الدولي و الطيران الروسي و طيران النظام ، مما تسبب بموجة نزوح كبيرة للمدنيين ” .

و أكد البيان أن المناطق أصبحت شبه خالية مع أرتفاع شديد بالأسعار و نقص بمقومات الحياة ، و عدم وجود مراكز صحية لإسعاف المصابين بعد خروجها عن الخدمة .

و في ختام البيان تحدث عن أن المنطقة الواصلة بين محافظتي الرقة و دير الزور ، على الجهة اليمنى لنهر الفرات ، هي مناطق منكوبة ، مطالباً المجتمع الدولي ضرورة تحمل مسؤولياته .

الجدير ذكره أن عشرات المجازر ارتكبتها طائرات التحالف والطيران الروسي في المنطقة ، تسبب بالعديد من القتلى بين المدنيين .

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى