الشأن السوري

قذائف الأسد تُجبر أهالي جنوب حلب على النزوح من جديد !!

قامت قوات النظام المتمركزة في بلدة الحاضر بحملة قصف مدفعي عنيف جداً مستهدفةً قرى ريف حلب الجنوبي و الجنوبي الشرقي في منطقة ” جبل الحص ” بعشرات القذائف مما أدى إلى وقوع قتلى و إصابات في صفوف المدنيين و حالة نزوح كثيفة .

و قال مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في ريف حلب ” أحمد الحمود ” إنّ القصف المدفعي تسبب ، اليوم الاثنين الرابع من أيلول / سبتمبر الجاري و آخر أيام عيد الأضحى المبارك ، بنزوح عدد كبير من أهالي قريتي ( مكحلة و تل باجر ) و اللتين لم يتسنَ للأهالي الرقود فيهما إلّا أسابيع قليلة بعد عودتهم إليهما خلال فترة الهدنة الأخيرة ، حيث اضطروا إلى النزوح من جديد تحت ضربات مدفعية الأسد و ميليشياته .

و أضاف مراسلنا أنّ القصف المدفعي، صباح اليوم ، أدى إلى مقتل شخص مدني في العشرينيات من العمر في قرية ” مكحلة ” أثناء رعيه للأغنام ، في حين قُتل ليلة أمس ثلاثة أشخاص من عائلة واحدة و أُصيب آخرون في قرية ” الطيبة ” نتيجة قصف مدفعي استهدف القرية .

و في ريف حلب الشمالي استهدفت قوات النظام المتمركزة في جمعية الزهراء و حندرات ، صباح اليوم ، براجمات الصواريخ بلدة ” كفرحمرة و حي شارع بغداد في مدينة حريتان و منطقتي آسيا و قبر الإنكليزي ” رافقه تحليق لطيران اليوشن و الحربي في سماء المنطقة .

 

21326055 435361046860224 1035359750 n

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى