الشأن السوري

روسيا تستهدف بصواريخ “كاليبر” مقاتلين روس من داعش بريف ديرالزور

قالت وزارة الدفاع الروسية، ظهر اليوم الثلاثاء الخامس من أيلول / سبتمبر الجاري، إنّ : الفرقاطة “الأميرال إيسن”، من مجموعة السفن الحربية الروسية المتواجدة في البحر المتوسط نفذّت ضربة بصواريخ ” كاليبر” المجنحة على مواقع لتنظيم الدولة في ريف دير الزور و تحديداً ضد مواقع محصنة في محيط بلدة ” الشولا ” .

و أوضحت الوزارة أنّ ” هذه المواقع كانت تحت سيطرة عصابة من عصابات “داعش” تضم مسلحين منحدرين من روسيا، و بعض بلدان رابطة الدول المستقلة ” ، كما و شدّدت الوزارة على أنّ ” الضربة استهدفت نقاطاً تابعة لـ”داعش”، تم التأكد منها بواسطة معلومات استطلاعية وصلت عبر قنوات عدة ، حيث أسفرت الضربة عن تدمير مراكز قيادة وعقدة اتصالات، إضافة إلى مستودعات أسلحة و ذخيرة و ورشة لصيانة المدرعات و نقطة تمركز للعناصر ” .

و أكدت الوزارة أنّ ” الضربة الصاروخية ضمنت استمرار نجاح قوات النظام في تقدمها إلى عمق ريف دير الزور، كما أنّها أحبطت خطط داعش لإعادة نشر قواته و تحصين مواقعه في محيط دير الزور ” .

و في سياق متصل أفاد مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في دير الزور بأنّ اشتباكات دارت اليوم و مستمرة بين تنظيم الدولة و قوات النظام بقرية الجفرة المجاورة لمطار ديرالزور العسكري، بالتزامن مع قصف مدفعي للنظام استهدف محيط منطقة البانوراما جنوب مدينة .

و أعلنت وزارة الدفاع ليلة أمس عن ” مقتل جنديين روسيين في ريف دير الزور إثر سقوط قذائف أطلقها مقاتلو تنظيم الدولة، في حين استعاد التنظيم سيطرته على منطقة ” الشولا ” جنوب غربي مدينة ديرالزور بعد ساعات من تقدم النظام إليها إثر عملية التفاف على قوات النظام قُتل و أُصيب على إثرها العشرات من العناصر ؛ حيث يحاول النظام حالياً فك الحصار عن قواته – منذ أكثر من ثلاث سنوات – و الوصول إلى الفوج ” 137 ” غربي المدينة .
56191369c46188e7678b4577

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى