الشأن السوري

النظام يوقع ضحايا في مسرابا بينهم مدير الدفاع المدني بريف دمشق

قضى أربعة أشخاص نحبهم كحصيلة أولية و أُصيب العديد من المدنيين جرّاء قصف مدفعي لقوات النظام استهدف الأحياء السكنية في بلدة مسرابا في غوطة دمشق الشرقية، بعد ظهر اليوم الثلاثاء الخامس من أيلول / سبتمبر الجاري .

و قال مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في الغوطة الشرقية ” ضياء الشامي ” إنّ من بين الضحايا السّيد ” محمود قدادو ” و الملقب بـ ” أبوحامد الغزالي ” مدير مديرية الدفاع المدني في ريف دمشق، و ذلك إثر قذيفة مدفعية استهدفت سيّارة الإنقاذ أثناء القيام بالواجب الإنساني في بلدة مسرابا ، و الضحايا البقية هم : ( خالد بيرقدار – فارس عبد الملك – سلام خليفة ) مشيراً إلى أنّ عدد القتلى مرجّح للازدياد نظراً لكثرة المصابين و من بينهم حالات خطرة .

و أضاف مراسل الوكالة أنّ قذائف النظام المدفعية و الهاون استهدفت اليوم أيضاً مدينة حرستا و بلدتي مديرا و عين ترما في الغوطة الشرقية إضافةً إلى حي جوبر الدمشقي ، بينما استهدفت قوات النظام أطراف بلدة جسرين بجرة غاز شديدة الانفجار ، و اقتصرت الأضرار على الماديات .

يذكر أنّ النظام حاول التقدم خلال الأيام الماضية إلى بلدة عين ترما بهدف فصل حي جوبر عن الغوطة لكنّ محاولاته باءت بالفشل و تكّبد خسائر بشرية ومادية كبيرة على أيدي فيلق الرحمن، رغم سريان الهدنة برعاية روسية مصرية .
IMG 05092017 154825 0

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى