الشأن السوري

فدرالية شمال سوريا “مستعدون للتفاوض مع الأسد ونرحّب بتصريحات المعلم”

أعلنت الرئاسة المُشتركة لفيدرالية شمال سوريا استعدادها للتفاوض مع النظام السوري ، و قالت في بيان إلى الرأي العام ، اليوم الأربعاء السابع و العشرين من أيلول / سبتمبر الجاري، ” إنّنا وفي الفترة الماضية أكدنا مراراً بأنّه يجب أن ينبثق الحلّ من الإرادة السورية ولكن الإصرار في العنجهية من قبل النظام و الائتلاف السوري أدى إلى فشل كل محاولتنا “.

و أضافت : ” لكن بالرغم من أنّ التصريح الذي أدلى به وزير الخارجية السوري جاء متأخراً جداً و الذي كان بصدد استعداد النظام للتفاوض مع الكرد ، إلا إنّنا نعتبره أمراً إيجابياً ، لأنّنا مؤمنون بأنّ الخيار الوحيد من أجل إنهاء الأزمة في سوريا هو التفاوض وفق أسس مبدئية ، إنّنا نودّ أن نؤكد كرئاسة مشتركة للهيئة التنفيذية لفيدرالية شمال سوريا ، بأنّنا مع الحوار وإنّنا مستعدون للتفاوض و أصحاب مشروع يملك إمكانية حلّ كلّ القضايا في سوريا ، وأنّنا باسم كلّ المكونات الموجودة نملك الإرادة السياسية للبدء بالتفاوض بصدد النظام الفيدرالي الديمقراطي الذي نراه حلاً شاملاً لكلّ سوريا ” . بحسب البيان .

و اعتبرت في بيانها أنّ مفاوضات جنيف التي تمت كانت دون جدوى ، بسبب غياب أصحاب مشروع الحلّ ، واليوم النجاحات التي تم تحقيقها في شمال سوريا من الناحية السياسية و العسكرية باتت تفرض وجودها على كل القوى الدولية و الإقليمية و المحلية . في إشارة إلى معارك قوات سوريا الديمقراطية ضد تنظيم الدولة الأخيرة .

و كان وزير خارجية نظام الأسد ، وليد المعلم ، قد أعلن في حديث لـ”RT” ، أول أمس الاثنين ، أنّ إقامة نظام إدارة ذاتية للأكراد في سوريا أمر قابل للتفاوض و الحوار في حال إنشائها في إطار حدود الدولة .

 

78687 Details

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى